«متلازمة القولون العصبي».. علاج مع شاي الزنجبيل والكاموميل

الأربعاء، 21 مارس 2018 07:00 ص
«متلازمة القولون العصبي».. علاج مع شاي الزنجبيل والكاموميل
البابونج
إسراء سرحان

 

التهاب القولون التكيفي هو مصطلح آخر لمتلازمة القولون العصبي، وهو عبارة عن انتفاخ البطن وتغيرات في حركات الأمعاء، ولكن يكون لها علاقة كبيرة بالعوامل النفسية ايضًا، حيث يمكن أن تكون العوامل المسببة له هي الإجهاد والقلق والعصبية، بالإضافة إلى ذلك، فإنه يرتبط أيضا ببعض التغيرات الهرمونية، أو عدم تحمل الطعام والميول الوراثية.

على الرغم من أن متلازمة "القولون العصبي" لا تعتبر مشكلة خطيرة، إلا إن الذين يعانون منها يسعون للعلاج، حيث أن بعض أعراضه تتداخل مع أساليب حياتهم، ولكن لحسن الحظ هناك العلاجات الطبيعية التي تحد من شدة الأعراض، مثل الشاي الطبي من الزنجبيل والبابونج، هذا الشاي يساعد على الهضم ويقلل من الالتهاب، تعرف على المزيد وفق موقع "وصفات طبيعية".


الزنجبيل

زنجبيل
 
يعرف المركب النشط الرئيسي للزنجبيل باسم جينجيرول، هذه هي المادة التي تعطيها نكهة التوابل المميزة، بالإضافة إلى خصائصها المضادة للالتهابات والمسكنة والمفيدة للجهاز الهضمي، لعدة قرون تم استخدامه كعلاج بديل ضد صعوبة الهضم، لأنه يسهل امتصاص المواد الغذائية ويعزز القضاء على النفايات المتراكمة في القولون.

كما يستخدم "الزنجبيل" كمضاد للحموضة، لما يحتوى عليه من خصائص ملينة ومضاد للتشنج، بالإضافة إلى ذلك فإنه يحسن الدورة الدموية، ويحفز طرد السموم التي تنتقل عبر مجرى الدم، يعد واحد من أفضل العلاجات الطبيعية ضد الغثيان والحرقة.

البابونج

البابونج

قد استخدمت زهور البابونج في الطب البديل كمسكن ضد الألم والتورم في البطن ومشاكل حركة الأمعاء، حيث تحتوي على مواد فعالة، مثل الأحماض العضوية، والتيربين والكحول، والتي تعطيه تأثيرات مضادة للالتهابات ومهدئة، و هو مثالي لتقليل الانتفاخ الناتج عن الأمعاء المتهيجة، ويساعد في تنظيم الأس الهيدروجيني للجهاز الهضمي بأكمله.

كما أن "البابونج" له خصائص مضادة للتشنج ومضاد للحموضة، ومثالي لتقليل الإحساس بحرقة المعدة وثقلها، وتسرع عملية انتعاش الأنسجة، وخاصة في حالات تهيج المعدة والقرحة.


كيفية تحضير شاي الزنجبيل بالبابونج

شاى الزنجبيل بالبابونج

يمكنك تحضير شاي الزنجبيل والبابونج كعلاج طبيعي، فهو يساعد على الحد من الأعراض الغير مريحة من متلازمة القولون العصبي، وعلى الرغم من فوائدها يجب أن تؤخذ بطريقة معتدلة، حيث أن الزائد من الزنجبيل قد يسبب ردود فعل معاكسة.

مكونات

2 كوب ماء (500 مل)

1 ملعقة صغيرة من الزنجبيل المبشور (5 جرام)

1 ملعقة كبيرة من أزهار البابونج (10 جم)

2 ملعقة كبيرة من عسل النحل (50 جم) (اختياري)

الثلج (اختياري)


تجهيز

صب أكواب الماء في وعاء وتركهم ليغلي، بمجرد وصولها إلى نقطة الغليان، أضف الزنجبيل المبشور وزهور البابونج، اخفض الحرارة ودع النباتات تنقع لمدة دقيقتين أو 3 دقائق، ثم اتركه في درجة حرارة الغرفة لمدة 10 أو 15 دقيقة أكثر، صفي الشراب وإذا أردت قم بتحلية مع العسل وإضافة الثلج.

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق