شقيق قتيل معركة الحمار بالشرقية: «أمي طبت ساكتة لما عرفت إن أخويا مات»

الجمعة، 01 يونيو 2018 04:18 م
شقيق قتيل معركة الحمار بالشرقية: «أمي طبت ساكتة لما عرفت إن أخويا مات»
اللواء رضا طبلية مساعد وزير الداخلية مدير أمن الشرقية

 

قال «سالم وهدان» 38 عاما، صاحب محل قطع غيار، ومقيم قرية تل حوين بالشرقية، إن والدته طبت ساكتة، فور سماعها خبر وفاتي شقيقي «محمد» هاتفيا، وأن والدي تم التحفظ عليه من قبل الشرطة ولم يحضر جنازة والدتي وشقيقي.

وروى «سالم» بداية الواقعة،عندما حدثت معاتبة من قبل أسرتي لأفراد أسرة «محمد ج» من عائلة الجزارين، بسبب تبول، حمار أمام منزلي، وقام "محمد" ونجل عمه «عماد» بإصابة شقيقي «هاني» أثناء عودته من الشغل بقطع شراين يده بالسكين، وبعدها تم نقله لمستشفي الأحرار، وكنت معه في المستشفي، وبعد ذلك قام أفراد عائلة الجزارين، بإطلاق أعيرة نارية علي منزلنا أسفرت عن مقتل شقيقي" محمد" 41 سنة موظف  بأربعة طلقات نارية، وفور سماع والدتي الخبر، طبت ساكنة ونقلتها الإسعاف لحوالى 10 خطوات و ماتت.

وتابع سالم، أن الشرطة متحفظة علي والده ضمن المتهمين، وهم الطرف المتضرر، وأنه لم يحضر جنازة والدتي ولا شقيقي، حيث تم دفن والدتي بعد صلاة الجمعة وبعد نصف ساعة دفن شقيقي.

كان اللواء رضا طبلية، مساعد وزير الداخلية، مدير أمن الشرقية، تلقى إخطارا من اللواء محمد والي، مدير المباحث الجنائية، يفيد ببلاغ من مركز شرطة الزقازيق، بنشوب مشاجرة بقرية تل حوين، دائرة المركز.

وبالفحص تبين نشوب مشاجرة بين عائلة الجزارين، وعائلة وهدان، بسبب تبول حمار أمام منزل أحد الطرفين، وحدثت مشادة كلامية تطورت إلي مشاجرة، استخدمت فيها الأسلحة النارية، وأسفر ذلك عن مقتل أحد أفراد العائلتين وإصابة 3 أخرين إصابات بالغة، وتم تحويلهم إلي مستشفي الأحرار، وفور علم والدة القتيل بخبر وفاته وإصابتة شقيقه، توفيت في الحال بأزمة قلبية.

وبالعرض على النيابة قررت إنتداب الطب الشرعي لمعاينة الجثة لبيان سبب الوفاة، وصرحت بالدفن عقب الإنتهاء من الصفة التشريحية، وطلبت تحريات المباحث حول الواقعة، وضبط وإحضار المتهمين.

وألقت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الشرقية، بإشراف اللواء رضا طبلية، مدير أمن الشرقية، القبض على 10 أشخاص من أفراد عائلة الجزارين،  كما تم ضبط 5 قطع سلاح ناري، وتشهد القرية حاليا إستنفارا أمنيا مكثفا،  برئاسة الرائد أشرف ضيف، رئيس مباحث مركز الزقازيق، وبتوجيهات من العميد عمرو عبد الرؤوف، رئيس مباحث المديرية، واللواء محمد والي، مدير المباحث الجنائية.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا

مراحل التربية النفسية السليمة

مراحل التربية النفسية السليمة

الثلاثاء، 20 نوفمبر 2018 12:04 م