هبط الدولار فارتفع الذهب.. هل تهدد واشنطن المعدن النفيس بسعر الفائدة؟

الخميس، 07 يونيو 2018 04:00 م
هبط الدولار فارتفع الذهب.. هل تهدد واشنطن المعدن النفيس بسعر الفائدة؟
ذهب

يبدو أن علاقة الدولار والذهب علاقة صراع عكسي، أقرب إلى علاقة القط والفأر "توم وجيري"، فكلما ارتفع أحدهما تراجع الآخر، باعتبارهما من الوجهات الاستثمارية المهمة.

الدولار باعتباره العملة الأولى ومخزن القيمة والفوائض العالمية الأول، يمثل عامل جذب مهم للمستثمرين، ولكن حال مواجهته مشكلات أو تصاعد احتمالات الخطر، يهرب المستثمرون لملاذات أكثر أمنا، وهنا يكون الذهب فرصة استثمارية مهمة، وفي تعاملات اليوم ارتفع الذهب بالفعل مدفوعا بتراجع الدولار، ولكن ما يهدد هذا المسار أن بنك الاحتياط الفيدرالي "المركزي الأمريكي" يدرس نسبة الفائدة بشكل متواصل في الفترة الحالية.

في تعاملات اليوم الخميس، شهدت السوق الأوروبية ارتفاع سعر الذهب بفعل هبوط الدولار مقابل سلة من العملات العالمية، خاصة العملة الأوروبية الموحدة اليورو، وقد كبح من فرص تعظيم المكاسب صعوبة تجاوز الحاجز النفسي عند 1300 دولار للأوقية، إضاقف إلى احتمالات رفع أسعار الفائدة الأمريكية الأسبوع المقبل، ما يمثل فرصا احتمالية مهمة للمستثمرين.

كانت أسعار الذهب قد ارتفعت بنسبة 0.2% حتى الساعة 10:45 بتوقيت جرينتش، ليجرى تداوله عند مستوي 1298.5 دولار للأوقية من مستوى الافتتاح 1296.41 دولار للأوقية، وسجلت أعلى مستوى 1299.55 دولار وأدنى مستوى 1295.53 دولار، وقد أنهت أسعار الذهب تعاملات أمس الأربعاء مستقرة دون أي تغيير يذكر، خاصة مع صعوبة تجاوز الأسعار لحاجز المقاومة النفسي.

وفي تعاملات الأربعاء، انخفض مؤشر الدولار بنسبة 0.4% مواصلا هبوطه لليوم الرابع على التوالي، ليسجل أدنى مستوى له فى ثلاثة أسابيع بواقع 93.18 نقطة، عاكسا استمرار هبوط العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات الرئيسية والثانوية، خاصة العملة الأوروبية الموحدة، ويدعم ارتفاع اليورو حاليا تكهنات قيام المركزي الأوروبي بإنهاء برنامج التحفيز النقدي والبدء في تشديد السياسة النقدية خلال العام الجاري، إضافة إلى انحسار المخاوف السياسية فى إيطاليا بعد تشكيل الحكومة الائتلافية.

ويكبح تعظيم مكاسب الذهب بخلاف صعوبة تجاوز الحاجز النفسي عند 1300 دولار للأوقية الاحتمالات الكاملة عند 100% لقيام مجلس الاحتياطي الاتحادي خلال اجتماعه منتصف الأسبوع المقبل برفع أسعار الفائدة بمقدار ربع نقطة مئوية إلى نطاق 2.0% ، في ثاني زيادة لِأسعار الفائدة الأمريكية هذا العام، وقد انخفضت حيازات الذهب لدى صندوق SPDR Gold Trust أكبر صناديق المؤشرات العالمية المدعومة بالذهب أمس بمقدار 3.54 طن متري، في ثاني انخفاض يومي على التوالي، إلى إجمالي 832.59 طن متري، وهو أدنى مستوى منذ 26 فبراير الماضي.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق