لعنة صفر المونديال.. الدعاوى القضائية تلاحق اتحاد أبو ريدة

الجمعة، 29 يونيو 2018 01:00 م
لعنة صفر المونديال.. الدعاوى القضائية تلاحق اتحاد أبو ريدة
إتحاد الكرة المصرى-صورة أرشيفية
علاء رضوان

على ما يبدو أن سيل البلاغات والدعاوى القضائية أمام المحاكم والنيابات ضد أعضاء إتحاد الكرة المصرى لن تتوقف وستظل قائمة حتى أن يهدأ بركان الغضب داخل الشارع المصرى من خلال الإستجابة لمطالب التحقيق مع المسئولين فى دعاوى تتهمهم  بإهدار المال العام في واقعة مشروع الهدف، وكذا وقائع فساد مالي وإداري ببعثة المنتخب المصري بنهائيات بطولة كأس العالم فى روسيا لكرة القدم 2018. 

دعوى قضائية جديدة

اليوم، تلقت محكمة القضاء الإداى بمجلس الدولة، دعوى قضائية جديدة من المحامى بالنقض طارق محمود، ضد الدكتور أشرف صبحي، وزير الشباب والرياضة، بصفته، ليتداخل فى الدعوى المقدمة ضــد المهندس هانى حسن أبوريدة، رئيس الاتحاد المصرى لكرة القدم، بصفته.

الدعوى قالت إن الدولة وفرت كافة الامكانيات المادية والمعنوية المتاحة لصالح بعثة المنتحب المصرى حرصا منها فى أن يحقق المنتخب الوطنى المصرى أفضل النتائج ويقدم أيضا تمثيل مشرف أمام المجتمع الدولى خلال كأس العالم فى روسيا 2018، إلا أن جموع الشعب المصرى ومنذ الوهلة الاولة لتحرك البعثة المصرية والتى يترأسها وفد من الاتحاد المصرى لكرة القدم ظهر الوجه القبيح-بحسب الدعوى- لهذا الاتحاد وكل اعضاءه.

اقرأ أيضا: فساد وتجاوزات وفضائح وبجاحة.. أول دعوى قضائية لحل اتحاد الكرة بسبب "صفر المونديال"

ورصدت الدعوى عدد من تلك المخالفات الجسيمة التى ارتكبها اعضاء وممثلى الاتحاد المصرى لكرة القدم والتى يصل ما ارتكبه هؤلاء الى درجة الجرائم الجنائية، والتى سبق وأن تم تقديم  بلاغ للنائب العام لارتكابهم لجرائم اهدار المال العام، هذه المخالفات تمثلت فى التالى:

المخالفة الأولى

تصريحات المدعو مجدي عبد الغنى، عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة، وتهديده مسؤولى الاتحاد بكشف المستور بعد استبعاده من- رئاسة بعثة المنتخب بروسيا على خلفية اتهامه بسرقة ملابس المنتخب، وسفره ومرافقته لبعثة المنتخب عقب تلك التصريحات.

المخالفة الثانية

إقامة معسكر المنتخب بمدينة «جروزنى» التي تبعد مسافة 5300 ميل عن مكان إقامة المباريات، الأمر الذي تسبب في إرهاق اللاعبين أثناء أدائهم للمباريات نظرا لبعد المسافة في حين أقامت بقية المنتخبات العربية معسكراتها بالقرب من أماكن مبارياتها.

المخالفة الثالثة

السماح باختراق معسكر المنتخب- قبل خوص مباراة روسيا- من قبل مجموعة من الفنانين ورجال الأعمال وسط غياب تام من مسؤولى بعثة المنتخب الأمر الذي أفقد اللاعبين تركيزهم خلال المبارات.

المخالفة الرابعة

عدم الالتزام بالاتفاق الذي تم بين البرلمان واتحاد الكرة بتشكيل لجنة مستقلة من مجلس النواب والرقابة الإدارية والأمن الوطنى تتولى مسئولية بيع تذاكر مباريات المنتخب في كأس العالم للجمهور تحقيقًا للشفافية، مما أدى إلى بيع تذاكر المباريات بطرق غير مشروعة.

المخالفة الخامسة

تسبب الاتحاد في عدة أزمات للاعب الدولى المصرىمحمد صلاح من بينها أزمتين مع الشركة المالكة لحقوقه التسويقية، حين قام الاتحاد بوضع صورة اللاعب على الطائرة الناقلة لمنتخب مصر لكأس العالم بروسيا بجوار شعار شركة اتصالات منافسة للشركة التي تمتلك حقوق تسويق اللاعب وذلك حين لبى اتحاد الكرة دعوة العشاء الموجهة من الرئيس الشيشانى «رمضان قاديروف» والتي على هامشها تم تكريم صلاح ومنحه المواطنة الفخرية، مما تسبب فى إثارة الإعلام الإنجليزى ضد اللاعب لوجود خلافات سياسية بين دولة إنجلترا وجمهورية الشيشان وهو ما يعد تدخل من قبل هذا الاتحاد للعمل بالسياسة وهو الامر المجرم قانونا والذى لا يحق للاتحاد القيام به

اقرأ أيضا: هل يخضع أبو ريدة وشلته للمحاكمة؟.. 8 اتهامات لاتحاد الكرة على مكتب النائب العام

وفقا لـ«الدعوى» أن ما قام بارتكابه الاتحاد المصرى لكرة القدم متمثلا فى رئيس الاتحاد وجميع أعضاء مجلس ادارة الاتحاد يعد جرائم جنائية تستوجب المحاسبه، فضلا عن فقدانهم شرط الثقة والاعتبار الذين هما شرط لاستمرار تراسهما وادارتهم للاتحاد، ايزاء عدم اصدار المعلن اليه الأول قرار بحل الاتحاد، فهو يعد بمثابه قرار سلبى بالامتناع ىيستوجب الغاءه وهو ما دعانا لاقامة هذه الدعوى القضائية.

أول دعوى قضائية

وبالأمس أيضاَ، تلقت محكمة القضاء الإداري بالقاهرة الدائرة الثانية، برئاسة المستشار سامي عبد الحميد، الدعوى القضائية الأولى المقامة من طارق محمود المحامي بالنقض والدستورية العليا قيدت تحت رقم (47725 لسنة 72) قضائية؛ طالب فيها بحل اتحاد الكرة المصري.

 

41467-4
 
 

بلاغات النائب العام

وتلقى النائب العام المستشار نبيل صادق، بلاغاَ ضد رئيس مجلس إدارة الاتحاد المصري لكرة القدم وأعضاء الاتحاد، تتهمهم فيه بإهدار المال العام في واقعة مشروع الهدف، وكذا وقائع فساد مالي وإداري ببعثة المنتخب المصري بنهائيات بطولة كأس العالم فى روسيا لكرة القدم 2018.

اقرأ أيضا: هاني «صفر في المونديال» أبو ريدة.. ما أشبه 2018 بـ2004

البلاغ الأول المقدم من المحاميان، أحمد الأسيوطى، ومحمود سلطان، قُيد برقم 7256 لسنة 2018 عرائض النائب العام ضم كل من: «هانى أبو ريدة، عن نفسه وبصفته رئيس الاتحاد المصرى لكرة القدم، ورئيس بعثة المنتخب فى بطولة كأس العالم، ومجدى عبد الغنى، عن نفسه وبصفته عضو الاتحاد المصرى لكرة القدم، وعضو بعثة المنتخب، وأحمد مجاهد، عن نفسه وبصفته عضو الاتحاد المصرى لكرة القدم وعضو بعثة المنتخب، وكرم كردى، عن نفسه وعضو الاتحاد المصرى لكرة القدم، وعضو بعثة المنتخب».

وضمت أيضا: «عصام عبد الفتاح، عن نفسه وبصفته عضو الاتحاد المصرى لكرة القدم وعضو بعثة المنتخب، وحازم إمام، عن نفسه وبصفته عضو الاتحاد المصرى لكرة القدم، وعضو بعثة المنتخب، وسيف زاهر، عن نفسه وعضو الاتحاد المصرى لكرة القدم وعضو بعثة المنتخب، واللواء ثروت سويلم، عن نفسه وبصفته المدير التنفيذى لتمثيل مصر فى الجمعية العمومية للفيفا وعضو بعثة المنتخب».  

 

62686-1
 

بلاغ طارق محمود
 

وأمس الأول، تقدم طارق محمود المحامي بالنقض، ببلاغ للمستشار ناصر الدهشان المحامي العام الأول لنيابات استئناف الإسكندرية؛ ضد رئيس مجلس إدارة الاتحاد المصري لكرة القدم وأعضاء الاتحاد؛ أتهمهم فيه جميعا بإهدار المال العام في واقعة مشروع الهدف.

 
 
33153-2

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق