«خليك هنا خليك بلاش تفارق».. حصاد اليوم الـ23 في مونديال المفاجآت

السبت، 07 يوليه 2018 03:00 م
«خليك هنا خليك بلاش تفارق».. حصاد اليوم الـ23 في مونديال المفاجآت
مصطفى الجمل

انتهى بالأمس اليوم الثالث والعشرين من كأس العالم بروسيا 2018، بخروج كل من منتخبي اوروجواي والبرازيل من دور الربع النهائي، بعد تلقيهما هزيمتين قاسيتين من منتخبي فرنسا وبلجيكا.

كان اليوم مليئاً باللقطات المثيرة، التي تبرهن على أن الساحرة المستديرة ستظل أبد الدهر لا أمان لها، ولا مفر من مكرها، نستعرض تلك اللقطات خلال السطور المقبلة. 

 تيري هنري.. بين مطرقة فرنسا وسندان بلجيكا
 

cban_Thierry_Henry

على الرغم من تحقيق تيري هنري بالأمس بدلاً من الفوز فوزين، الأول بعبور منتخب بلاده فرنسا إلى دور نصف النهائي، برفقة منتخب بلجيكا الذي يعمل به كمدرب، إلا أنه وجد نفسه واقعاً في مأزق كبير بسبب تصادم الفريقين في مواجهات دور النصف النهائي من كأس العالم.

نيمار.. مكانك مش هنا
 

6880a1ba44

هاجت جماهير السامبا ومحبو فريق البرازيل من كافة أنحاء العالم، بسبب خروج منتخب السيليساو من دور ربع النهائي، بعدما كان مرشحاً للفوز بالبطولة التي أقصي حامل لقبها المانيا من دور المجموعات، وتبعه منتخبي الارجنتين والبرتغال، وحاز لاعب الفريق نيمار على نصيب الأسد من غضبة الجماهير، التي وصفته بأنه لا فائدة منه ولا يعول عليه إلا في التمثيل داخل الملعب.

كافاني.. متغبش عنا تاني
 

Dg96boeX0AINJyn

على الرغم من خروج منتخب اوروجواي من دور ربع النهائي، إلا أن جماهير الأزرق نادت وأشادت بكفاح لاعبيها منذ بداية البطولة، وبذلهم كل ما بوسعهم، ونال مهاجم الفريق كافاني جزء كبير من إشادة الجماهير المحبة للمنتخب الاوروجواني، رغم غيابه الذي أثر على إفقاد الفريق نصف قوته الضاربة، ولا سيما أن كافاني كان قد أحرز هدفي فريقه في شباك منتخب البرتغال.

كورتوا .. خليك هنا خليك
 

courtois-chelsea-yang-sesungguhnya-bakal-kembali-musim-depan-fZHhjOSciR

نال كورتوا حارس منتخب بلجيكا، إشادات محبي الشياطين الحمر في مختلف انحاء العالم، لما قام به من جهد عظيم حرم مهاجمي البرازيل من زيارة شباكه في أكثر من مرة، لعل آخرهم الكرة الأخيرة التي لعبها نيمار في المرمى، ولولا تدخله في اللحظات الحاسمة لتمكن السامبا من التعادل وقلب موازين الأمور داخل المباراة.

تيتي.. الخسارة الأولى
 

46944270483f98656df1ad8e35d1b4d895d650118

تلقى مدرب منتخب البرازيل ليوناردو تيتي، الهزيمة الأولى له مع نجوم السيليساو بعد مرور 765 يوما، وتلقى تيتي انتقادات واسعة بسبب اجلاسه للاعب فيرمينو على مقاعد البدلاء، وتركه لخسيوس في الملعب رغم ما قدمه من أداء سيء على مدار البطولة.

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق