الجيش السوري يبسط سيطرته على الجنوب.. كيف تدعم قطر الإرهابيين في دمشق؟

الثلاثاء، 10 يوليه 2018 12:00 م
الجيش السوري يبسط سيطرته على الجنوب.. كيف تدعم قطر الإرهابيين في دمشق؟
سوريا
كتب أحمد عرفة

أصبح الجنوب السوري، تحت سيطرة شبه كاملة من الجيش السوري الذي ألحق بالمجموعات الإرهابية خسائر فادحة خلال الأيام الماضية، أجبرتهم على التراجع بشكل كبير، في وقت وجهت فيه الحكومة السورية طلبا إلى الأمم المتحدة طالبتها بتقديم مساعدات إنسانية لأهالي الجنوب.

دعم قطر للإرهاب في سوريا
لا يمكن فصل أزمة الجنوب السوري، بالدعم القطري للجماعات الإرهابية، حيث تسعى قطر لاستمرار حالة عدم الاستقرار في سوريا لأكبر فترة ممكنة، في وقت تسعى فيه جهود دولية لإيجاد حل عاجل للأزمة السياسية السورية.

وكالة «سبوتنيك» الروسية، أكدت أن العشرات من المسلحين التابعين لتنظيم القاعدة قتلوا خلال محاولتهم التسلل باتجاه أحد مواقع الجيش السوري بمحيط بلدة سنجار جنوب شرقي إدلب، حيث دخلت تلك المجموعات الإرهابية في بحقل ألغام كان عناصر الهندسة في الجيش السوري زرعوه في المنطقة، ما أدى لانفجار عدد من الألغام المضادة للأفراد قتل على إثرها كامل أفراد المجموعة، وبينهم عدد كبير من المسلحين الأجانب والعرب من جنسيات آسيوية وإفريقية.

الأمم المتحدة تشكر الحكومة السورية
يأتي هذا في الوقت الذي وجهت فيه الأمم المتحدة الشكر للحكومة السورية بعد دعوة دمشق للمنظمة، بتقديم المساعدات الإنسانية العاجلة لأهالي جنوب وجنوب غرب سوريا في درعا والسويداء والقنيطرة، حيث نقلت الوكالة الروسية عن منسق أنشطة الأمم المتحدة الإنمائية والإنسانية في سوريا، علي الزعتري قوله إن الأمم المتحدة ترحب بطلب الحكومة السورية من الأمم المتحدة في سوريا تقديم المساعدات الإنسانية لآلاف العائلات المدنية في المناطق الريفية المتضررة في الجنوب السوري.

أزمة سوريا
من جانبه أكد أمجد طه، الرئيس الإقليمي للمركز البريطاني لدراسات وأبحاث الشرق الأوسط، أن الأوضاع التي تشهدها سوريا خلال الفترة الحالية لا يمكن أن يتم فصلها بدعم الدوحة للجماعات الإرهابية في المنطقة.

1
 

وقال الرئيس الإقليمي للمركز البريطاني لدراسات وأبحاث الشرق الأوسط، في تغريدة له عبر حسابه الشخصي على «تويتر»: «كي تعلم ما يحدث في سوريا عليك أن تفهم ما حصل في أفغانستان.. هنا مراسل نظام قطر في أفغانستان "مراسل الجزيرة آنذاك" يهاجم السعودية ويطالب بن لادن باستهداف وزير داخلية السعودية في وقتها».

وتابع الرئيس الإقليمي للمركز البريطاني لدراسات وأبحاث الشرق الأوسط: اليوم جبهة النصرة القاعدة في سوريا يدعمها نظام الدوحة.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق