التقل مش «صنعة» ولا صحة.. 3 خطوات صحية وطبيعية للتخلص من الوزن الزائد بسهولة

الخميس، 19 يوليه 2018 06:00 م
التقل مش «صنعة» ولا صحة.. 3 خطوات صحية وطبيعية للتخلص من الوزن الزائد بسهولة
رجيم صحي

 
السمنة أو زيادة الوزن مشكلة مزعجة لكثيرين من الناس، في ظل عادات غذائية غير صحية وغير متوازنة، وإرهاق نفسي يمنع كثيرين من اتباع أنظمة صحية تساعد في الحفاظ على جسم رشيق.
 
يلجأ بعض الناس لجراحات التخسيس وتكميم المعدة، وآخرون يستخدمون العقاقير والمستحضرات الطبية التي يُقال إنها تساعد في حرق الدهون والتخلص من الوزن الزائد، لكن قليلين للغاية ينجحون في عبور هذه الأزمة، وأكثر منهم يعانون بسبب هذه الطرق والوصفات.
 
التجارب العملية أثبتت أن الخيارات الصحية والطبيعية هي الأفضل في إنقاص الوزن دون تأثيرات صحية أو نفسية، وفي السطور التالية نستعرض تفاصيل برنامج صحي وطبيعي لإنقاص الوزن في خطوات سهلة، حسبما أورد موقع berkeleywellness.
 
 
العصائر الطبيعية
يمكن التخلص من الدهون والوزن الزائد عبر الاعتماد على العصائر الطبيعية بشكل أساسي، إذ إنها واحدة من أبرز عناصر أي نظام غذائي صحي وسليم، والطريقة المُثلى للأمر شُرب كوب بدون سكر يوميا، ما يحافظ على مستويات السكر في الدم ويساعد على حرق الدهون، كما يُقلل من الرغبة في التهام الطعام وتناول الأطعمة المحتوية على سعرات حرارية كبيرة، كما أن العصائر الطبيعية تغني عن المشروبات الغازية التي تشتمل على نسبة كبيرة من السعرات الحرارية.
 
كوب الزبادى
الزبادي واسع الفائدة بفضل مكوناته الطبيعية وآثار التخمير فيه،  وبتناول كوب واحد من الزبادي خالي الدسم بعد العشاء يوميا يمكن تعزيز أثر النظام الغذائي الصحي، والمساعدة في حرق الدهون وإنقاص الوزن، والتخلص من الدهون المتراكمة بالبطن، لكن المهم هو الاستمرارية والمداومة على هذا الأمر لمدة لا تقل عن 3 شهور، وتجنب تناول أي نشويات أو سكريات في العشاء.
 
 
زيت الزيتون
الزيوت المهدرجة تترك تأثيرا سيئا على الصحة والوزن، ويمكن عبر استبدالها واللجوء لاستخدام زيت الزيتون الوصول لنتائج أفضل، فملعقة صغيرة من زيت الزيتون على الطعام عند تسويته تساعدك في حرق الدهون المتراكمة في الجسم، والأفضل أن تكون طريقة التسوية صحية، مثل الشوى أو السلق أو الطهي بملعقة من زيت الزيتون، لكن لا بد من الانتباه إلى أن زيت الزيتون لا يجب تعريضه لدرجات حرارة مرتفعة حتى لا يفقد عناصره الغذائية المهمة.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق