6 عقوبات أمريكية تدمر اقتصاد إيران.. هل تتراجع طهران عن تنفيذ برنامجها النووى؟

السبت، 21 يوليه 2018 12:00 ص
6 عقوبات أمريكية تدمر اقتصاد إيران.. هل تتراجع طهران عن تنفيذ برنامجها النووى؟
الوضع الاقتصادى فى ايران
كتب محمد شعلان

تتجه معركة النفس الطويل الدائرة بين الولايات المتحدة الأمريكية وإيران إلى كفة ميزان الدولة الأكبر في العالم بعد ضغوط الرئيس ترامب على دول العالم الكبرى والشركات التجارية العالمية لمقاطعة طهران، والعمل الدؤوب على عزل إيران سياسياً، فضلا عن السير في قطار العقوبات الاقتصادية التي ستكون بمثابة آلة حادة لتقليم أظافر إيران دولياً.

 

وبينما تسير الإدارة السياسية في طهران لتسريع وتيرة العمل في البرنامج النووي ضاربة بقرارات الرئيس ترامب عرض الحائط إلا أن القرارات الأمريكية القاسمة ستصيب إيران أثناء سيرها في خطة البرنامج النووي الذي سيتكلف الكثير من الأموال وتحتاج إلى تحرر الاقتصاد ومرونة التجارة للصرف على متطلبات المنشآت النووية في طهران.

 

6 عقوبات أمريكية تدمر اقتصاد إيران

وأصبح الاقتصاد الإيراني في مهب الريح وبات شيئا فشيئا يخرج من منظومة التجارة العالمية بحسب أراء محللين عالميين، ومع اقتراب تطبيق المرحلة الأولى من العقوبات الأمريكية الجديدة على طهران يتواصل انهيار القطاعات الاقتصادية.

وتشمل عقوبات المرحلة الأولى 3 عقوبات قاسمة، وهى: عقوبات بفرض حظر على المعاملات التجارية بالعملة الإيرانية، فرض حظر على تجارة إيران من الذهب والمعادن النفسية، وفرض حظر على قطاع السيارات الإيراني.

000_Nic482545

والمرحلة الثانية ستشهد تنفيذ 3 قرارات أخرى على نطاق أوسع من العقوبات بحلول شهر نوفمبر المقبل لتشمل عقوبات على قطاع تشغيل الموانئ والسفن، وأيضا عقوبات على أي تعاملات مالية ما بين مؤسسات أجنبية والبنك المركزي الإيراني، وعقوبات على قطاع الطاقة الإيراني لضرب خط سير العمل بالمنشآت النووية.

154551e379be1b671518fa4052505a02

وبالفعل شهدت صادرت النفط انخفاض بنسبة 8% خلال الشهرين الماضيين فقط وخصوصا مع ضغوط واشنطن على حلفائها لخفض استيراد النفط الإيراني حتى يصل إلى الصفر بحلول شهر نوفمبر المقبل، إضافة إلى ذلك خسارة العملة الإيرانية أكثر من 50% من قيمتها أمام الدولار الأمريكي منذ يناير الماضي.

اقرأ أيضا:

4 دول آسيوية نصيب الأسد من نفط إيران.. هل تلتزم آسيا بأضرار عقوبات ترامب؟

8 شركات أوروبية في مرمى أمريكا.. واشنطن تحاصر إيران بمعاقبة مؤسسات عالمية

ويتوقع خبراء فى شركات BMI للأبحاث الاقتصادية العالمية أن يشهد الاقتصاد الإيراني انكماش بنحو 4% فى عام 2019، وبالفعل توجد مشكلات عديدة أخرى تعصف بالاقتصاد الإيراني وتفاقم الأمر مع ازدياد معدلات الفقر والبطالة والتضخم وغيرها مما دفع بقطاعات عديدة في منطقة مختلفة في إيران للخروج في مظاهرات ما تزال مستمرة احتجاجا على الأوضاع الاقتصادية والمعيشية المتردية.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق