هل توقف الحكومة اليمنية تقدمها في الحديدة؟.. الاغتيالات كلمة السر في مخطط الحوثيين

الأربعاء، 25 يوليه 2018 10:00 ص
هل توقف الحكومة اليمنية تقدمها في الحديدة؟.. الاغتيالات كلمة السر في مخطط الحوثيين
اليمن
كتب أحمد عرفة

يعد ملف الاغتيالات، أحد الأسلحة التي تتبعها مليشيات الحوثيين المدعومة من إيران، للضغط على الحكومة اليمنية لوقف عملياتها العسكرية ضد تلك المليشيات في المدن اليمنية المختلفة، حيث تصاعدت محاولات الاغتيالات خلال الأسابيع الماضية تزامنا مع النجاحات التي يحققها الجيش اليمني بمعاونة التحالف العربي.

خلال الأسبوعين الماضيين، شهدت عدة محاولات اغتيال ضد مسؤوليين يمنيين، كان في بدايتهم اقتحام منزل رئيس الوزراء اليمني، أحمد عبيد بن دغر، في صنعاء، إلا أنه لم يكن متواجدا به، في رسالة من الحوثيين بخطتهم الجديدة لاستهداف المسؤوليين اليمنيين.

تبعها مباشرة محاولة نائب رئيس الجمهورية اليمني، علي محسن الأحمر، مما تسبب في اغتيال شقيقه محمد محسن الأحمر، في تصعيد حوثي جديد ضد المسؤوليين اليمنيين.

من جديد سعت مليشيات الحوثيين اغتيال المسؤوليين الأمنيين اليمنيين، حيث أكدت صفحة "اليمن الآن"، المهتمة بالشآن اليمني،  نجاة قائد شرطة البساتين العقيد مصلح الذرحاني وإصابة أحد مرافقيه في محاولة اغتيال في مدينة عدن اليمنية.

2
 

وأشارت الصفحة المهتمة بالشآن اليمني،  إلى مصرع 17 عنصرا حوثيا وجرح آخرين وتدمير آليات بقصف مكثف لأباتشي التحالف العربي على مواقع وتعزيزات للمليشيات في جبهات الساحل الغربي خلال الــ24 ساعة الماضية.

في المقابل، تحدث وزير الخارجية اليمني، خالد اليماني، عن تفاصيل المبادرة الجديدة التي يحملها المبعوث الأممي لليمن، مارتن جريفيث، حيث نقلت وكالة الأنباء الإماراتية الرسمية، عن وزير الخارجية اليمني، تأكيده أن الحكومة اليمنية تنتظر النتائج التي ستفضي عنها مباحثات المبعوث الأممي إلى اليمن بشأن تنفيذ مبادرة الحديدة، حيث إن هناك تعنتا ومماطلة من قبل مليشيات الحوثيين، لكسب الوقت، فقد مددنا أيدينا للمبعوث الأممي لليمن بوصفنا دعاة سلام، وسننتظر النتائج، ولن نتنازل عن تحرير الأراضي اليمنية، وجهود المبعوث الأممي لليمن يقابلها تعنت ورهان خاسر من الحوثيين على عامل الوقت، خاصة أن مليشيات الحوثيين تستغل الوقت، لمحاولة تعزيز قدراته العسكرية، ولا تكترث بتحقيق السلام.

وكانت الوحدة الخاصة بالدفاع ضد الطائرات المسيرة للقوات المسلحة الإماراتية - العاملة ضمن قوات التحالف العربي - تمكنت من اكتشاف والسيطرة على طائرتين بدون طيار مفخختين تابعتين للحوثيين من نوع "قاصف1" الإيرانية وإنزالهما حيث كانتا محملتين بالمتفجرات إحداهما كانت متوجهة إلى مواقع قريبة من القوات اليمنية الموالية للشرعية والمدعومة من قبل التحالف العربي في مديرية المخا والثانية باتجاه أحد المناطق المدنية في مديرية الخوخة بمحافظة الحديدة.

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق