صمت وارتباك وغموض.. تفاصيل صراع ترامب مع وزير خارجيته حول العلاقات مع موسكو

الجمعة، 27 يوليه 2018 02:00 ص
صمت وارتباك وغموض.. تفاصيل صراع ترامب مع وزير خارجيته حول العلاقات مع موسكو
الرئيس الأمريكي- دونالد ترامب
كتب- أحمد عرفة

 

تلعثم وتصريحات مرتبكة، ومعلومات خفية، هذا ما ظهر عليه وزير الخارجية الأمريكي خلال جلسة الاستماع أمام لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الأمريكي، عندما تم سؤاله عن العلاقات بين الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا، خاصة بعد قمة هلنسكي بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، والرئيس الروسي فلاديمير بوتين، التي عقدت في 16 يوليو الجاري.

 

تصريحات وزير الخارجية الأمريكي، تخالف تماما ما يقوله الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بشأن تطور العلاقات بين الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا، ففي حين يؤكد مايك بومبيو استمرار العقوبات على موسكو بل وتوسيعها بعد التدخل الروسي في الانتخابات الرئاسية الأمريكية، نجد إصرار من دونالد ترامب بضرورة إنهاء التوتر بين واشنطن وموسكو.

 

المفاجآة الكبرى في جلسة الاستماع التي شهدها مجلس الشيوخ الأمريكي، هو عدم معرفة وزير الخارجية الأمريكي، بتفاصيل ما حدث في لقاء دونالد ترامب وفلاديمير بوتين، والكواليش التي شهدها اللقاء، حيث ظل صامتا وقال بعدها إنه لا يعرف حقيقة ما حدث.

 

تصريحات مايك بومبيو، تشير إلى وجود خلال في وجهات النظر بين الرئيس الأمريكي ووزير داخليته خاصة فيما يتعلق بالملف الروسي والعلاقات الأمريكية مع موسكو، إلا أن تصريحات مايك بومبيو تزامنت أيضا مع قرار هام اتخذه البيت الأبيض بشأن دعوة الرئيس الأمريكي لنظيره الروسي لزيارة واشنطن.

 

البداية مع تصريحات وزير الخارجية الأمريكي، داخل مجلس الشيوخ الأمريكي، حيث أكد مايك بومبيو، أن سياسة الولايات المتحدة الأمريكية في مجال العقوبات ضد روسيا لم تتغير، حتى بعد اللقاء الذي جمع بين دونالد ترامب، وفلاديمير بوتين، في العاصمة الفنلندنية، هلنسكي، حيث أكد أن الخارجية الأمريكية ستدعم جهود الكونجرس لفرض عقوبات جديدة على روسيا بسبب تدخلها في الانتخابات الرئاسية الأمريكية الماضية، فهناك تداعيات خطيرة ستحدث لهم لتدخلهم في العملية الديموقراطية، كما أن الموقف الرسمي للولايات المتحدة الأمريكية هو رفض واشنطن محاولة ضم روسيا للقرم.

 

وفي سياق متصل، نقلت وكالة «سبوتنيك» الروسية، عن مستشار الرئيس الأمريكي للأمن القومي، جون بولتون، تأكيده أن اللقاء المقبل بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والرئيس الروسي فلاديمير بوتين يعقد عام 2019 بعد انتهاء التحقيق بشأن التدخل الروسي في الانتخابات الأمريكية، حيث أن ترامب يعتبر أن اللقاء الثنائي مع فلاديمير بوتين يجب أن يعقد بعد انتهاء ـتعقب الساحرات.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا

أنا واخويا على ابن عمي

أنا واخويا على ابن عمي

الجمعة، 16 نوفمبر 2018 04:06 م