التجار يعانون في تركيا.. الأسواق خالية من المشتريين بسبب الأزمة الاقتصادية

الأربعاء، 15 أغسطس 2018 08:00 ص
التجار يعانون في تركيا.. الأسواق خالية من المشتريين بسبب الأزمة الاقتصادية
اردوغان
كتب أحمد عرفة

يعيش التجار الأتراك حالة يرثى لها، في ظل استمرار الأزمة الاقتصادية الكبرى التي تشهدها أنقرة بفعل تهاوي الليرة التركية أمام الدولار الأمريكي، ووصول سعر الدولار الأمريكي لأرقام قياسية.

صحيفة "زمان" التابعة للمعارضة التركية، أكدت أن التجار الأتراك في سوق شيرا الواقع في بلدة بيراجيك أحد المناطق ذات الإقبال السياحي الكبير في مدينة أورفا جنوب تركيا يشتمون من ضعف الإقبال من قبل المشترين، حيث إن ن أيام كثيرة تمر عليهم دون أن يبيعوا شيئًا، فالوضع سيء للغاية، والأسعار ارتفعت بشكل جنوني وأنهم لا يبيعون في  كثير من الأحيان.

الصحيفة التركية، أشارت إلى أن التجار الأتراك يقومون بإنتاج وبيع الفلفل المجفف والبهارات والتوابل، حيث إن عمله صعب ويتطلب دقة وجودة عالية، ويحاولون أن يقدمون منتجًا طبيعيًا بقدر المستطاع، حتى تأتي الزبائن ولكن لا أحد يأتي، فهذا الموسم لم يأتي كما كنا نتمنى.

ولفتت الصحيفة التركية، إلى أن السوق يتم افتتاحه في شهر مايو من كل عام ثم يغلق في شهر أكتوبر أو نوفمبر، ولكن هذا العام قليل مقارنة بالعام الماضي، هذا العام لم يتم استقبال سائحين محليين أو أجانب، وذلك للأزمة الاقتصادية، فارتفاع أسعار الذهب والدولار، أدى إلى تراجع القوة الشرائية، لذلك بدأ الناس يقللون نفقاتهم، وهذا أثر سلبًا على عمل التجار.

وأوضحت الصحيفة التركية، أن قيمة العملة المحلية في تركيا تراجعت بعدما أعلنت الإدارة الأمريكية عن عقوبات على وزيرين في تركيا وألغت صفقة مقاتلات كانت تنتظرها أنقرة، كما أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب مضاعفة الرسوم الجمركية على صادرات تركيا من الصلب والألمونيوم بعد تهديد سابق بفرض عقوبات على تركيا إن لم تفرج عن القس الأمريكي المعتقل لديها، فالارتفاع الجنوني للعملات الأجنبية في تركيا إذا استمر على هذه الشاكلة ستعاني قطاعات الأغذية والأدوية وجميع المنتجات المستوردة بما فيها الهواتف من ارتفاع كبير في أسعارها.

وكانت صحيفة "زمان" التركية أكدت في وقت سابق أن الولايات المتحدة الأمريكية فرضت عقوبات على وزير الداخلية التركي سليمان صويلو ووزير العدل عبد الحميد جول، على خليفة تعنت تركيا ورفضها الإفراج عن القس الأمريكي المعتقل لدى أنقرة أندرو برونسون، كما أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إصدار قرار برفع قيمة الضرائب الجمركية المفروضة على الصلب والألمنيوم المستورد من تركيا بمقدار الضعف، فيما أعلن الرئيس التركي أردوغان وحكومته أنه سيردون بإصدار قرارات مماثلة.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق