60 مليون منتفع.. تعرف على الخدمات الجديدة بمنظومة التأمين الصحي

الجمعة، 17 أغسطس 2018 08:00 ص
60 مليون منتفع.. تعرف على الخدمات الجديدة بمنظومة التأمين الصحي
الدكتورة هالة زايد وزير الصحة والسكان
كتب مايكل فارس

أعلنت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان، أن الهيئة العامة للتأمين الصحى أضافت حزمة من الخدمات الجديدة الخاصة بعلاج المرضى ورعايتهم الصحية، مؤكدة أن التأمين الصحى ينتفع به أكثر من 58% حاليا وميزانيته تضاعفت من أجل تقديم خدمات أكثر تميزا للمريض.

وأضافت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان، فى تصريحات صحفية، إنه تم رفع دعم الهيئة للدعامات الدوائية من 10 آلاف و500 جنيه إلى 16 ألف جنيه حتى لا يتحمل المريض أى مبالغ مالية إضافية، مشيرة إلى أنه تم زيادة الدعم الخاص بفحص الرنين المغناطيسى على عضلة القلب إلى 1200 جنيه وكذلك التسخين الحرارى لعلاج الأورام إلى 40 ألف جنيه.

وأضافت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان أنه تم زيادة دعم هيئة التأمين الصحى للعلاج الإشعاعى متعدد الشدة إلى 17000 ألف جنيه بدون تحمل للمريض أيضا وتابعت نسعى إلى إلغاء أى تحمل للمريض حال حصوله على خدمة طبية وعلاجية من الهيئة مضيفة أن الأطفال سيتم عمل برامج علاجية لهم أكثر تطورا فى الخدمات خاصة طلاب المدارس وما قبل السن المدرس لضمان حمايتهم من الأمراض والكشف المبكر عنها عملا بمبدأ الوقاية خير من العلاج.

وتابعت وزيرة الصحة والسكان الدكتورة هالة زايد أنه تم توسيع التعاقد مع الهيئات الطبية والعلاجية المختلفة لضمان توفير الخدمة بشكل كبير وانتشار واسع لها فى جميع انحاء الجمهورية مؤكدة أن ما يقرب من 60 مليون مصرى يحصلون على خدمات طبية وعلاجية من هيئة التأمين الصحى سنويا.

من جهتها أوضحت الدكتورة سهير عبد الحميد رئيس هيئة التأمين، فى تصريحات صحفية، أنه تم رفع مساهمة الهيئة فى تحديث الجهاز الخارجى ما بعد زرع القوقعة من 15000 إلى 27000 جنيه، بالإضافة إلى دعم جلسة الحقن للورم الدموى بالأشعة التداخلية إلى 5000 جنيه وتابعت: تم التعاقد مع معامل البرج والمختبر لتوسيع مظلة الخدمة بين المنتفعين والحصول عليها بسهولة، مشيرة إلى أنه تم اضافة 18 فحصا معمليا إلى قائمة الفحوصات الهيئة التى لم تعدل منذ 2004 مشية إلى أنه تم توفير ماكينات غسيل كلوى جديدة للأطفال تعمل بتقنيات حديثة تساعد المريض على التعافى من المرض وبكفاءة عالية مشيرة إلى أنه تم رفع مساهمة الهيئة فى المعينات البصرية إلى 8000 جنيه، لافتة إلى أنه بصدد عمل بروتوكول علاجى لعلاج المنتكسين من العلاج بفيروس سى بسوفالدى مضيفة أنه جار التوسع فى خدمات زراعة القوقعة بعدد من المستشفيات.

وتابعت الدكتورة سهير عبد الحميد رئيس هيئة التأمين الصحى وافقت على زيادة قيمة مكافأة الساعة الواردة بقرار رئيس مجلس ادارة الهيئة رقم 203 لسنة 2007 وقرار رئيس مجلس الادارة رقم 501 لسنة 2012 وكذلك قيمة مكافأة الساعة للأخصائيين والاستشاريين المتعاقدين بنظام الفترات فى بالعيادات الخارجية بواقع 100%.

وحول ملف المستشفيات قالت رئيس هيئة التأمين الصحى نهتم باحتياجات المستشفيات من الأجهزة والمستلزمات الطبية، بالإضافة إلى استكمال القوى البشرية إذا كانت ناقصة فى أى مكان، وتابعت: الهدف أننا نبنى منظومة صحية تستوعب احتياجات المجتمع والناس وفق نظام اساسة الثواب والعقاب ولا مجاملة أو محاباة فى المرض أو العلاج لكننا مع مل مريض حتى يتم شفاؤه.

وقال الدكتور أحمد السبكى مساعد وزير الصحة للرقابة والمتابعة إن الوزارة وضعت نظام للمراقبة الجيدة حتى نتأكد من حصول المريض على حقه فى الرعاية والعلاج بشكل يليق، وأضاف أن هناك لجانًا تضم خبرات كبيرة تتابع جميع الملفات بالوزارة وتتقصى حقيقية تقديم الخدمة للمواطنين مشيرا إلى أن الفترة المقبلة ستشهد جولات مفاجئة على مراكز تقديم الخدمة وقياس مدى رضاهم عن مستواها وتابع: أى تقصير سيواجه بمنتهى الحزم والقوة فى أى إدارة بالوزارة.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق