آخر المعارك.. التحالف العربي يحاصر الحوثيين في عيد الأضحى

الثلاثاء، 21 أغسطس 2018 11:00 م
آخر المعارك.. التحالف العربي يحاصر الحوثيين في عيد الأضحى
اليمن
كتب أحمد عرفة

يأبى الجيش اليمني، المدعوم من التحالف العربي الذي تقوده المملكة العربية السعودية أن يمر عيد الأضحى المبارك، إلا وقد تطهرت الأراضي اليمنية من مليشيات الحوثيين المدعومين من إيران.

ومع أول أيام عيد الأضحى، استكمل التحالف العربي، عملياته العسكرية ضد مليشيات الحوثيين، خاصة في مدينة الحديدة اليمنية، في ظل مواصلة تلك المليشيات انتهاكاتها ضد المدنيين.

وأكد الحساب الرسمي لشبكة "سكاي نيوز" الإخبارية على "تويتر"، مقتل 22 من ميليشيات الحوثي في غارات للتحالف العربي على تجمعاتهم في مديرية الدريهمي بمحافظة الحديدة.

فيما أكدت صفحة "اليمن الآن"، المهتمة بالشآن اليمني، وصول 11 شاحنة من مركز الملك سلمان للإغاثة إلى عدن في طريقها لمحافظة الحديدة تحمل على متنها مساعدات غذائية تمهيدًا لتوزيعها على الأسر الأكثر احتياجًا في المحافظة.

فيما وجه الرئيس اليمني، عبد ربه منصور هادي كلمة لأبناء الشعب اليمني بمناسبة حلول عيد الأضحي المبارك، مؤكدا أن معركة الجيش اليمني شارفت على نهايتها وستكون آخر المعارك وفاتحة لعهد جديد.

من جانبه وجه سفير المملكة العربية السعودية، محمد ال جابر، رسالة إلى الشعب اليمني بمناسبة عيد الأضحى المبارك، قائلا في تغريدة له عبر حسابه الشخصي على "تويتر": بإسمي وزملائي أعضاء السفارة، ارفع اسمى آيات التهنئة إلى فخامة الرئيس اليمني ونائبه ورئيس الوزراء وأعضاء حكومته والشعب اليمني الشقيق  بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك،سائلاً الله تعالى ان يعيده واليمن قد أنهى انقلاب ميليشيات الحوثي التابعة لإيران ، وفي أمن وامان واستقرار وتنمية.

من جانبه قال وزير الإعلام اليمني، معمر الإرياني، إنه وفاءا بالتزاماتها أمام الموظفين في كافة المناطق المحررة، وردت الحكومة اليمنية مرتبات موظفي ست مديريات في محافظة الحديدة عبر مصرف الكريمي،قبل أن تتدخل المليشيا الحوثية وتجبر المصرف على وقف صرف تلك المرتبات وتغلق المصرف أام الموظفين وتمنعهم من استلام مرتباتهم رغم حلول عيد الأضحى.

 

وأضاف وزير الإعلام اليمني، في تغريدات له عبر حسابه الشخصي على "تويتر"، أن ما قامت به المليشيات الحوثية الإيرانية من إغلاق لمصرف الكريمي في مديريات محافظة الحديدة بقوة السلاح ، ومنع الموظفين من استلام مرتباتهم  بالرغم من ظروفهم المعيشية الصعبة، جريمة تؤكد وحشية هذه العصابة وهمجيتها وانتهاجها سياسة التجويع والافقار والاذلال بحق المواطنين.

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق