فضيحة فساد تلاحق رئيسة الأرجنتين السابقة.. وإيران وحزب الله السبب

الأربعاء، 22 أغسطس 2018 06:00 م
فضيحة فساد تلاحق رئيسة الأرجنتين السابقة.. وإيران وحزب الله السبب
الصفقات المشبوهة مع إيران إلى "دفاتر الفساد"

كثيرًا ما يسقط الرؤساء السابقين فور تركهم للمنصب في فخ التشوية والتشكيك في ذمتهم من باب استغلالهم للنفوذ والسلطة، فيما يقع آخرون بالفعل متهمون في قضايا فساد عديدة ليبدأوا مرحلة جديدة مليئة بالتحقيقات، كان آخر تلك الرؤساء رئيسة الأرجنتين السابقة كريستينا فيرنانديز دي كيرشنر المتهمة في قضايا الخاصة بالفساد وتستر على إيران وحزب الله، فضلا عن اتهامها باستغلال النفوذ.
 
وتشير المعلومات الواردة من الأرجنين أن من أبرز التهم المثيرة للجدل الموجهة للفيرنانديز هو التستر على دور إيران وحزب الله في تفجيرات المركز اليهودي في بوينيس آيريس التي أدوت بحياة 85 شخًا عام 1994، حيث تؤكد لائحة الاتهام لدى كيرشنر إلى انها استغلت نفوذها لتقديم ضمانات للمسئولين الإيرانين وعناصر حزب المتورطين في الهجوم الإرهابي لعدم محلاقتهم قضائيًا في الأرجنين بعدما توصلت لاتفاق مع طهران عام 2013 مقابل صفقة نفطية مغرية.
 
318546-تستر-كريستينا-فيرنانديز-على-ايران
 
 
 
 
ورغم أن الواقعة مر عليها نحو 24 عامًا (تفجيرات المركز اليهودي)، لكن  القاضي الذي كان يتولي فيها التحقيق ويدعى ألبرتو نيسمان منذ عام 2004 إلى 215 توصل قبل مقتله إلى أن إيران هي من تولت التخطيط له، وأن الرئيسة الأرجنتينة سعت من خلال نفوذها إلى تعتيم للتغطية على الدور الإيراني في هذه الواقعة بسبب صفقات اقتصادية وعلاقات حكومتها بروابط شعبوية بإيران وتكتل الدول البوليفارية بقيادة فنزويلا.
 
ورغم أن كيرشنر تنفي دائمًا هذه الاتهامات، إلا أن هناك الكثير من الدلائل التي تؤكد على تورطها، أبرزها أنها وقعت عام 2013 مذكرة تفاهم مع النظام الإيرانى لتشكيل لجنة مشتركة تتولى التحقيق فى الهجوم، مقرُا البرلمان الأرجنتينى المذكرة، لكن البرلمان الإيرانى  لم يقرها، ولم تشكل اللجنة التي أطلق عليها "لجنة الحقيقة".
 
وفى 18 يناير 2015 ، تم العثور على القاضى ألبرتو نيسمان، الذي كان قد بادر بتوجيه تلك الاتهامات لفرنانديز، مقتولا فى شقته، لتثير الشكوك مجددًا حول دور الرئيسة الأرجنتينة السابقة في اغتيال هذا الرجل على أساس علاقتها مع إيران، لاسيما وأنه كان قد اتهم قبل وفاته أكثر من مرة فرنانديز مؤكدًا إنها عملت فى الخفاء لتبرئة إيران وتطبيع العلاقات معها، لإبرام صفقات نفط مع طهران.
 
ورغم أن مسؤولا يحقق فى القضية قال بعد ذلك إن إطلاق النار عليه يبدو جريمة قتل، تم تصنيف وفاته على أنها انتحار. 
 
 
34959-اتهام-فيرنانديز-بالتستر-على-حزب-الله-وايران
 
 
وبعيدًا عن قضية المركز اليهودي، فى عام 2016، وجهت المحكمة الاتحادية فى الأرجنتين اتهامات بالفساد لفرنانديز، بسبب تورطها مع مسئول بالأشغال العامة والذى اعتقل أثناء محاولته إخفاء ملايين الدولارات فى دير، حيث اتهم قاضى اتحادى، فرنانديز ومسؤولين آخرين فى إدارتها بجرائم تشمل الاستيلاء المتعمد على أموال كانت مخصصة لأشغال طرق عامة، وتنفى فرنانديز أى تجاوز من جانبها، وتتهم الرئيس الأرجنتينى ماوريسيو ماكرى باستخدام القضاء فى اضطهادها.
 
 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق