زعيم الحوثيين يعترف بفقدان السيطرة على مناطقه.. الحكومة اليمنية أظهرت جديتها نحو الحل السياسي

الإثنين، 10 سبتمبر 2018 02:00 ص
زعيم الحوثيين يعترف بفقدان السيطرة على مناطقه.. الحكومة اليمنية أظهرت جديتها نحو الحل السياسي
عبد الملك الحوثى
كتب أحمد عرفة

لا يوجد أحد في اليمن لا يسعى إلى الوصول للحل السياسي للأزمة اليمنية، إلا المليشيات الحوثية التي تتلقى تعليماتها من إيران وحزب الله اللبناني، وهما اللذان يسعيان لاستمرار حالة الفوضى وعدم الاستقرار في صنعاء.

 

وأظهرت مشاورات جنيف الأخيرة، الموقف الحقيقي للمليشيات الحوثية التي ادعت خلال المرحلة الماضية سعيها للتوصل لحل سياسي، وأطلقت مبادرات كاذبة بعد الخسائر الكبرى التي تلقتها من الجيش اليمني المدعوم من التحالف العربي الذي تقوده المملكة العربية السعودية.

 

في هذا السياق، أكد محمد الجابر، سفير خادم الحرمين الشريفين لدى اليمن، إن الحل السياسي في اليمن مطلب الجميع عدى الميليشيات الحوثية المدعومة من إيران ومراوغتها ليست جديدة، فمشروعها ينطلق باستباحة الدماء ونقض العهود والتضليل والخداع، حيث شاركوا في حوار لمدة ١٠ أشهر مع اليمنيين وفي حكومة بحاح ووقعوا تحت إشراف الأمم المتحدة ٢٠١٤ ثم انقلبوا ودمروا اليمن ونهبوا أمواله.

 

وأضاف سفير خادم الحرمين الشريفين في تغريدة له عبر حسابه الشخصي على "تويتر"، أن الحوثي يرفض السلام، ويشترط إخراج جرحى النظام الإيراني، وحزب الله ثم يدعو اليمنين لتجنيد أطفالهم ويعلن مشروع الحوثي لقتل مليون يمني مقابل أفكاره الإرهابية، مستخدما الطائفية وشعارات الوطنية الكاذبة خدمة لإيران ومشروعها التوسعي المهزوم في كل مكان.

 

من جانبها أكدت صفحة "اليمن الآن"، المهتمة بالشآن اليمني، أنه بعد أن اقتربت بشكل كبير من مطاحن البحر الأحمر التي تقع في كيلو 10 في الخط الرئيس بين صنعاء و الحديدة، واصلت ألوية العمالقة التقدم تجاه كيلو 16من محورين وسط انهيارات كبيرة لمليشيات الحوثي.

 

وأضافت الصفحة المهتمة بالشآن اليمني، أن قوات العمالقة وصلت إلى قرب مصنع نانا وصوامع الغلال باتجاه كيلو 16 شرق مدينة الحديدة وسط تراجع كبير لمليشيات الحوثيين، لافتة إلى أن اشتباكات عنيفة نسبت بين مليشيات الحوثيين ومشايخ منطقة جباح في مركز مديرية فرع العدين مما أدى إلى مقتل مدير أمن المديرية المعين من قبل المليشيات الحوثية وعدد من مرافقيه.

 

ولفتت الصفحة المهتمة بالشآن اليمني، إلى أن مليشيات الحوثي جابت الشوارع بمكبرات الصوت للحشد إلى جبهة الساحل الغربي في محافظة الحديدة، موضحة أن زعيم المليشيات الحوثية عبدالملك الحوثي اعترف بفقدان جماعته السيطرة على أهم المناطق الإستراتيجية في اليمن.

 

 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا

أنا واخويا على ابن عمي

أنا واخويا على ابن عمي

الجمعة، 16 نوفمبر 2018 04:06 م