قطار الحرب على العشوائيات يصل «الوراق»: الجزيرة جاهزة للتطوير

الثلاثاء، 11 سبتمبر 2018 11:00 م
قطار الحرب على العشوائيات يصل «الوراق»: الجزيرة جاهزة للتطوير
قافلة طبية لجزيرة الوراق

منذ أن أعلنت الدولة الحرب على العشوائيات في أنحاء الجمهورية كافة، وهي تحقق نجاحات كبيرة في تطوير تلك المناطق، بهدف توفير حياة كريمة للمواطنين، ومسكن ملائم.

من المناطق المهمة التي عملت الحكومة على تطويرها هي جزيرة الوراق، بعدما كشفت مصادر حكومية مطلعة، عن بدء خطة تطهير الجزيرة من الأوبئة والأمراض، عبر التنسيق مع كافة الوزارات والجهات الحكومية المختلفة.

وجزيرة «الوراق» تبلغ مساحتها 1400 فدان تقريبا، وتقع في نهر النيل بنطاق محافظة الجيزة، وهي جزيرة من بين 255 جزيرة على مستوى الجمهورية، وهي أكبرها مساحة وأفضلها موقعا.

خطة الحكومة تعتمد على وضع الوزارات المعنية برنامج زمني من أجل تطهير الجزيرة وتحسين معيشة مواطنيها، مثل الصحة ومحافظة الجيزة ووزارة الري.

 

وبدأت وزارة الصحة خطتها بتنفيذ 4 قوافل طبية لمواطني الجزيرة، ساهمت في تقديم العلاج والكشف المجاني لعدد كبير من الأهالي، في محاولة لتقديم خدمة صحية جيدة.

وقالت مصادر طبية، أن كل قافلة تم تنظيمها استمرت لمدة يومين، وشهدت إقبالا كثيفا من المواطنين، حيث تم الكشف على جميع المترددين على العيادات في كل التخصصات «العظام، والأسنان، وأمراض النسا، والباطنة، والجلدية، والأطفال، والجراحة والمسالك والتحاليل، وإجراء تحليل فيروس سي وأيضاً تجريع الأطفال من سن 3-13 عاما، إضافة إلى تحرير قرارات علاج على نفقة الدولة».

وأشارت المصادر، إلى أن وزارة الصحة والسكان ساهمت في توفير الأدوية اللازمة للحالات المرضية بالمجان وتحويل الحالات، التي تستدعى للمستشفيات، بالإضافة إلى عقد ندوات تثقيفية حول كيفية تجنب الأمراض وإقامة معرض منتجات نوادي المرأة.

وكشفت المصادر، أنه تم إنشاء عدد 10 وحدات غسيل فى مستشفى الوراق، وذلك ضمن خطة تطوير مستشفى الوراق المركزى، وذلك لخدمة أهالى الجزيرة والقضاء على قوائم الانتظار وتقديم خدمة صحية جيدة.

 

وزارة الري هي الأخرى، بدأت خطتها داخل الجزيرة بتطهير المجاري المائية كافة داخل الجزيرة، وإزالة الحشائش، فى محاولة للقضاء على الأوبئة، والحفاظ على المنظر الجمالى للجزيرة والمجارى المائية، بحسب ما ذكرته مصادر حكومية مطلعة.

فيما قررت شركة مياه الجيزة، الدفع بعدد سيارات صرف صحي تكون مستمرة داخل الجزيرة، وذلك لرفع مياه الصرف، بدلا من شبكة الصرف الأهلية والآبار التي تم تنفيذها بمعرفة الأهالي وهو ما يضر بصحة المواطنين ويهدد بانهيار المنازل.

وكشفت مصادر مطلعة، عن بدء عودة العبارة للعمل بجزيرة الوراق اعتبارا من منتصف الشهر الجاري، وذلك لنقل المواطنين، بعدما تم تطوير العبارات لتوفير خدمة أفضل لها.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق