"مفيش نوم".. كيف استعدت وزارة الصحة لتأمين احتفالات المصريين بعيد الأضحى؟

السبت، 18 أغسطس 2018 02:00 م
"مفيش نوم".. كيف استعدت وزارة الصحة لتأمين احتفالات المصريين بعيد الأضحى؟
وزيرة الصحة وعيد الأضحى
محمد فرج أبو العلا

عقدت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، اليوم السبت، مؤتمرا صحفيا بمقر المركز القومى للتدريب، للإعلان عن خطة الوزارة لتأمين احتفالات المصريين بعيد الأضحى المبارك، وأكدت الوزيرة أنه تم رفع حالة الاستعداد بجميع مستشفيات الحميات ومراكز السموم على مستوى الجمهورية، مشيرة إلى أن ذلك يأتى بالتنسيق مع المستشفيات الجامعية بجميع المحافظات، مضيفة أن هناك تنسيقا مع «الطب البيطرى» بجميع المحافظات والمحليات للتخلص من مخلفات المجازر بالطرق الآمنة.

 

وزيرة الصحة أكدت خلال المؤتمر أيضا، أن هناك تنسيقا بين الوزارة والمستشفيات الجامعية ومركز الخدمات الطارئة «137» بهدف استقبال وتحويل الحالات الطارئة فورا إلى أماكن تقديم الخدمة المناسبة لكل حالة، إلى جانب التأكد من توافر الأطقم الطبية المختلفة والتى تشمل «الأطباء، والفنيين، والتمريض» بأقسام الطوارئ فى جميع المستشفيات.

 

اقرأ أيضا: لتوفير اللحوم والسلع الغذائية.. كيف استعدت وزارة التموين لاستقبال عيد الأضحى؟

وزيرة الصحة والسكان أوضحت أنه تم تدعيم جميع المستشفيات بالأدوية والمستلزمات والتجهيزات اللازمة لاستقبال الحالات الطارئة خلال أيام العيد، مشيرة إلى أن أرصدة الدم على مستوى الجمهورية بمراكز وبنوك الدم التابعة للوزارة بلغت نحو «25745» كيس دم من مختلف الفصائل، بالإضافة لتوفير نحو «34204» وحدة بلازما كمخزون استراتيجى يكفى احتياجات المرضى بمراكز خدمات نقل الدم القومية، والإدارة العامة لبنوك الدم، ومستشفيات أمانة المراكز الطبية المتخصصة، وهيئة المستشفيات والمعاهد التعليمية، والهيئة العامة للتأمين الصحى والمؤسسة العلاجية.

 

وأشارت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، أثناء عرضها للخطة الشاملة لتأمين احتفالات المواطنين بعيد الأضحى المبارك، إلى أنه تم تأمين وتوفير جميع الأدوية والمستلزمات والتجهيزات الطبية المختلفة بكافة المستشفيات ومديريات الشئون الصحية فى المحافظات، مؤكدة منع الإجازات والراحات للعاملين بمختلف المستشفيات خلال إجازة العيد، خاصة بأقسام «الطوارئ، والرعايات المركزة، والحروق، والسموم».

 

وتشمل خطة الوزارة لتأمين احتفالات المواطنين بعيد الأضحى كما أعلنتها الدكتورة هالة زايد، الدفع بـ2952 سيارة إسعاف مجهزة بكافة التجهيزات الطبية اللازمة، حيث سيتم توزيعها على أماكن التجمعات العامة والمتنزهات والحدائق ومحيط المساجد وأماكن الصلاة بجميع محافظات الجمهورية، بالإضافة لـ10 لنشات إسعاف نهرى، وطائرتين مروحيتين، لإسعاف المواطنين فى أى مكان وبأسرع وقت ممكن.

 


اقرأ أيضا: «لبيك اللهم لبيك».. كيف استعدت وزارة الأوقاف لموسم الحج وعيد الأضحى؟

وزيرة الصحة والسكان أكدت أيضا فى خطتها لتأمين احتفالات عيد الأضحى المبارك، تكثيف انتشار الفرق الطبية بجميع مستشفيات الجمهورية، إلى جانب رفع درجة الاستعداد القصوى بجميع مراكز تقديم الخدمة الطبية، مشيرة إلى انعقاد غرفة الأزمات والطوارئ بديوان عام الوزارة على مدار الساعة خلال أيام العيد، بالإضافة لتشكيل فرق لمتابعة تنفيذ الخطة على أرض الواقع، والمرور المفاجئ على المستشفيات، للتأكد من تواجد مقدمى الخدمة طوال أيام العيد.

 

وفى نفس السياق، أوضحت وزيرة الصحة والسكان خلال المؤتمر الذى تعقده بمقر المركز القومى للتدريب، لاستعراض خطة تأمين احتفالات عيد الأضحى المبارك، أنه سيتم تكثيف الحملات الرقابية على الباعة الجائلين، مؤكدة اتخاذ الإجراءات القانونية ضد المخالفين، إلى جانب تكثيف الحملات على الأسواق والأماكن التى تعرض أغذية مجهولة المصدر ومياه معبأة غير مسجلة بالوزارة، مشددة على ضرورة ضبط كل ماهو غير صالح للاستهلاك الآدمى فورا.

 

هالة زايد أكدت أن الخطة الشاملة لتأمين احتفالات العيد تشمل أيضا تكثيف الرقابة على الفنادق والأماكن التى تقدم الوجبات الغذائية للمواطنين خلال أيام العيد، مشددة أيضا على اتخاذ ما يلزم من إجراءات قانونية حرصاً على صحة المواطنين، مع استمرار الحملات المشتركة مع الجهات الرقابية «التموين، ومباحث التموين، والطب البيطرى، وجهاز حماية المستهلك»، لاتخاذ التدابير والإجراءت القانونية اللازمة ضد المخالفين.

 


اقرأ أيضا: بالتعاون مع الأوقاف.. كيف تنفذ «الصحة» استراتيجية الحد من الزيادة السكانية؟

خطة وزارة الصحة لتأمين احتفالات العيد كما أعلنتها الوزيرة تشمل أيضا تشديد الرقابة على منافذ بيع اللحوم المصنعة والمجمدة، ومحلات الجزارة بجميع محافظات الجمهورية، للتأكد من مدى استيفائها للاشتراطات الصحية اللازمة، ومدى عرض اللحوم بطريقة صحية وسليمة، إلى جانب مراقبة عمليات نقل اللحوم فى سيارات مستوفية للاشتراطات الصحية المعلنة فى هذا الإطار، حيث أكدت الوزيرة أنه سيتم تحرير محاضر فورية للمخالفين، وإحالتها للنيابة المختصة لإعمال شئونها.

 

وزيرة الصحة أشارت إلى أن الخطة تشمل أيضا تشديد الرقابة على العاملين بمحلات بيع اللحوم والطيور المذبوحة والمجمدة، للتأكد من مدى استيفائهم للاشتراطات الصحية والتزامهم بالممارسات الصحية أثناء تداول وتقديم الأغذية، إلى جانب التأكد من أنهم يحملون شهادات صحية تثبت خلوهم من الأمراض المعدية، مشيرة إلى أنه سيتم المرور على سلاسل السوبر ماركت، ومخازن ومصانع اللحوم، وثلاجات حفظ اللحوم والأسماك المجمدة، لفحصها والتأكد من صلاحيتها واحتفاظها بخواصها الطبيعية، والتأكد من خلوها من علامات التلف، مؤكدة ضبط غير الصالح منها ومصادرته فورا.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا