«لبيك اللهم لبيك».. كيف استعدت وزارة الأوقاف لموسم الحج وعيد الأضحى؟

الأربعاء، 08 أغسطس 2018 07:00 م
«لبيك اللهم لبيك».. كيف استعدت وزارة الأوقاف لموسم الحج وعيد الأضحى؟
استعدادات الأوقاف لموسم الحج
محمد فرج أبو العلا

استعدادات مكثفة تجريها جميع أجهزة الدولة المعنية بمختلف وزارات حكومة الدكتور مصطفى مدبولى، تزامنا مع بدء موسم الحج وقرب حلول عيد الأضحى المبارك، حيث بدأت لجان الإفتاء والوعظ والإرشاد المكونة من أئمة وزارة الأوقاف عملها خلال موسم الحج، بعد أن أوفدت الوزارة عدد من المرافقين للحجاج وعدد آخر يقف على المنافذ المصرية لتوجيه الحجيج، ضمانًا لوجود توعية مسبقة قبل السفر إلى بيت الله الحرام، إلى جانب التوجيه والإرشاد أثناء الحج بالمملكة العربية السعودية.

 

وفى هذا السياق، قال الشيخ صبرى ياسين دويدار، رئيس بعثة حج الأوقاف، إن الوزارة خصصت 20 إماما لتوجيه الحجيج بجميع منافذ الجمهورية قبل السفر إلى السعودية، مشيرا إلى أنهم يتابعون رئيس القطاع الدينى بنفسه لدى غرفة عمليات تعمل على مدار الساعة، مضيفا: الوزارة أوفدت أيضا 60 مرافقا من الأئمة لبعثة الحج بالسعودية، لضمان عدم وقوع أى خطأ، وأنه تم تكليفه بمتابعة البعثة بالسعودية من خلال ترأسه غرفة عمليات بالمملكة.

 

وأشار رئيس بعثة حج الأوقاف، إلى أنه يقدم تقريرا يوميا ومتابعات مستمرة على مدار الساعة عن عمل بعثة الحج، لضمان التنسيق الجيد بين جميع الجهات والبعثة، موضحا: «نلتزم بالفقه الميسر الذى يتسع لظروف أكبر عدد ممكن من المسلمين، لضمان رفع الحرج عن الناس فى موسم خصص للتعبد والفرح، لا للتضييق والحزن والحرج».

 

وفى سياق متصل، كون أئمة وزارة الأوقاف المرافقين لبعثة الحج الرسمية لجان فتوى وإرشاد مكونة من 3 أئمة بكل مجموعة لإرشاد حجاج بيت الله الحرام، حيث يجلس هؤلاء الأئمة داخل بهو الفنادق المخصصة للحجاج، لتلقى أسئلة الحجاج والرد الفورى عليه، ومن ثم عدم السماح بوجود أى ثغرات أو أخطاء قد تقع من الحجاج أثناء تأدية المشاعر.

 

وتضمنت خطة وزارة الأوقاف للخروج بموسم حج بعيد عن المشاكل والأخطاء، وبعيد أيضا عن السياسة، عدة إجراءات سواء داخل مصر قبل سفر الحجاج أو فى المملكة العربية السعودية بعد سفر الحجاج لتأدية مناسك وشعائر الحج، أهمها التوعية بالشعائر أثناء المناسك من خلال عدد المرافقين لبعثة الحج وعددهم 60 مرافقًا، إلى جانب التوعية داخل المطارات والمزارات المختلفة.

 

كما تضمنت خطة وزارة الأوقاف لموسم الحج، إعادة طبع كتاب «التيسير فى الحج»، ومن ثم توزيعه على الحجيج قبل السفر وداخل المملكة، بالإضافة إلى تخصيص بعض الخطب والدروس والندوات حول موضوع الحج، والمشاركة فى البرامج التليفزيونية والإذاعية لشرح المناسك.

 

وحول استعدادات الوزارة لاستقبال عيد الأضحى المبارك، أكد الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، أنه تم توقيع بروتوكول تعاون مع وزارة التموين، لتنفيذ مشروع «صكوك الأضاحى» حيث يتم البدء بـ250 طنا من اللحوم كمرحلة أولى، معلنا أن قيمة الصك 1500 جنيه، وأنه سيتم الإعلان أولا بأول عن المبالغ التى يتم تحصيلها والكميات التى يتم توزيعها، مشيرا إلى أن التكاتف المجتمعى جزء من الإسلام.

 

وعن ساحات صلاة عيد الأضحى المبارك، أكد وزير الأوقاف، أنه تم تخصيص 5813 ساحة لصلاة العيد على مستوى الجمهورية، مشيرا إلى أنه تم تخصيص 453 ساحة بالقاهرة، و472 فى الجيزة، و68 ساحة بجنوب سيناء، و160 ساحة فى الفيوم، و135 ساحة فى بنى سويف، و157 ساحة بالمنيا، و122 ساحة بمحافظة أسيوط، و209 ساحات بمحافظة سوهاج، و98 ساحة بمحافظة قنا، و49 ساحة فى الأقصر، و95 ساحة فى أسوان، و53 ساحة بالوادى الجديد، و100 ساحة فى البحر الأحمر.

 

كما أكد الدكتور محمد مختار جمعة، أنه تم تخصيص 537 ساحات لصلاة عيد الأضحى بالإسكندرية، و78 ساحة فى مرسى مطروح، و331 ساحة فى البحيرة، و361 ساحة بالغربية، و359 ساحة فى كفر الشيخ، و387 ساحة فى المنوفية، و432 ساحة بالقليوبية، و64 ساحة فى دمياط، و9 ساحات فى بورسعيد، و61 ساحة بالإسماعيلية، و66 ساحة بالسويس، و489 ساحة بمحافظة الدقهلية، و432 ساحة فى الشرقية، و36 ساحة فى شمال سيناء.

 

وأكد الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، أن الخطة الدعوية للوزارة تعتمد على فهم المقاصد العليا للدين، مشيرا إلى أن الإسلام دين رحمة وسماحة وعدل وتيسير، وكل ما يؤدى لتحقيق ذلك من صميم مقاصد الأديان، موضحا أن الشرائع جاءت لصالح الناس، وأن الجماعات المتطرفة أدعياء وخونة لله ولدينهم أيضا، فهم عالة على الدين وتدينهم زائف.

 

اقرأ أيضا: 

لمواجهة التطرف.. كيف تنفذ «الأوقاف» خطة الحكومة لتجديد الخطاب الديني؟

بعد مطالبات الرئيس بتجديده.. ما المقصود بالخطاب الديني وكيف تطور عبر التاريخ؟

قبل أيام من وقفة عرفات.. نرصد استعدادات الحكومة لاستقبال عيد الأضحى المبارك

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق