هل تخلي تركيا سبيل القس الأمريكي؟.. هذا رد واشنطن على جلسة محاكمته

الجمعة، 12 أكتوبر 2018 09:57 ص
هل تخلي تركيا سبيل القس الأمريكي؟.. هذا رد واشنطن على جلسة محاكمته
القس الامريكى
كتب- أحمد عرفة

 

تسعى الولايات المتحدة الأمريكية، لدفع تركيا نحو الإفراج عن القس الأمريكي أندرو برونسون، في ظل إتباع أنقرة سياسة المراوغة مع واشنطن، ففي حين توجه الحكومة التركية رسائل إلى الإدارة الأمريكية بقرب الإفراج عنه، يظل القس الأمريكي تحت الإقامة الجبرية.

يأتي هذا في الوقت الذي قدم محامي القس الأمريكي المعتقل لدى السلطات التركية، طلبا إلى القضاء التركي لإلغاء قرار الإقامة الجبرية والمنع من السفر، وذلك قبل ساعات قليلة من الجلسة المقررة لبحث إلغاء الإقامة الجبرية عنه.

من جانبها توجه الإدارة الأمريكية، رسائلها إلى الحكومة التركية، بضرورة الإفراج عن القس الأمريكي، وإلغاء الإقامة الجبرية عنه، وهي التصريحات التي صدرت خلال الساعات الماضية من وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو.

ونقلت صحيفة «زمان»، التركية، عن محامي القس الأمريكي، إسماعيل جيم هالافورت، تأكيده أنه من المتوقع أن يتم إلغاء قرار الإقامة الجبرية والمنع من السفر خلال الجلسة المقررة الجمعة، حيث أنه سيتقدم بطلب لإلغاء قرار الإقامة الجبرية والمنع من السفر خلال الجلسة الغد.

ونقلت الصحيفة التركية المعارضة، عن محامي القس الأمريكي قوله إنه لن يصدر قرار إفراج في وقت قريب،وإنما من الممكن أن يتم إلغاء قرار المنع من السفر والإقامة الجبرية، حيث إن تغيير المدعي العام المسؤول عن القضية أمر إيجابي، كما أنه لا يعرف ما إذا كان هذا سيكون كافيًا لرفع قرار الإقامة الجبرية أو لا، لافتا إلى أنه سيستخدم حق الطعن على القرار في حالة عدم حدوث أي تغيير، متابعا: لدينا حق الطعن والاعتراض، وقد تقدمنا بطلب للمحكمة الدستورية، وبعد استنفاذ كل الوسائل سنلجأ إلى المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان.

من جانبها نقلت تقارير إعلامية أجنبية، عن وزير الخارجية الأمريكى، مايك بومبيو، تأكيده أن إطلاق محكمة تركية سراح القس الأمريكى أندرو برانسون في الجلسة المقبلة سيكون خطوة إيجابية والشيء الصحيح الذى ينبغى عمله، متابعا: إنه الشيء الصحيح الذى يتعين على تركيا فعله وهو الشيء الإنساني الذي ينبغي لتركيا القيام به.

كانت صحيفة «زمان»، التابعة للمعارضة التركية، أكدت أن أصحاب أفران الخبز، جددوا مطالبهم برفع أسعار الخبز بسبب ارتفاع تكلفة الإنتاج في ظل الأزمة الاقتصادية القائمة بتركيا، فيما ترفض الحكومة التركية زيادة أسعار الخبز، الذي قرر أصحاب الأفران رفعه من تلقاء أنفسهم، موضحة أن أصحاب الأفران في العاصمة أنقرة أقدموا على زيادة سعر رغيف الخبز الواحد 25 قرشًا، إلا أن الوزارة التركية المعنية أعلنت أن تلك الزيادة غير قانونية، حيث إن رغيف الخبز زنة 200 غرامًا سيتواصل بيعه بليرة واحدة، أما رغيف الخبز الذي يزن 250 غرامًا فيباع بليرة و25 قرشًا.

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا

فكرة عبقرية

فكرة عبقرية

الإثنين، 02 ديسمبر 2019 01:00 م