قبل الاحتقال بالمولد النبوي... نواب للمواطنين: « صلوا على النبي وما تشتروش حلاوة»

الجمعة، 16 نوفمبر 2018 01:00 م
قبل الاحتقال بالمولد النبوي... نواب للمواطنين: « صلوا على النبي وما تشتروش حلاوة»
مجلس النواب
كتبت - سلمى إسماعيل

 

أيام قليلة تفصلنا عن الاحتفال بالمولد النبوي الشريف، وسط احتفالات إسلامية معتادة متمثلة فى شراء الحلوى وعروسة المولد والحصان كهدايا للأطفال، إلا أن هذا العام يشهد ارتفاع  فى أسعار عُلب الحلوى ولعب الأطفال الخاصة بهذا الموسم، فضلًا عن ارتفاع أسعار الخامات التى تصنع منها.

وعلى الرغم من ارتفاع الغلاء الذي يعانيه الشارع المصري، إلأ أن أعضاء مجلس النواب يناشدون المواطنون بالأستمرار في الاحتفال بالصلاة على النبي، والاستغناء عن الحلوى .

منتجوا الحلوى  السبب في ارتفاع أسعارها في الأسواق

مد شيحة رئيس شعبة المستوردين بالغرف التجارية

يقول أحمد شيحة رئيس شعبة المستوردين بالغرف التجارية،  إن ارتفاع  أسعار حلوى المولد  هذا العام أدى إلي خمول الأسواق، لافتًا إلى أن المصنعيين والمنتجنين يبعون  الحلوى إلى التجار بأسعار مرتفعة و من ثم تصل الحلوى إلى المواطنين بأسعار خالية .

أقرأ أيضًا : أول بلاغ يطالب برفع الحصانة عن إلهامي عجينة للتحقيق في اتهامه بسب وقذف الصحفيين

وأكد رئيس شعبة المستوردين بالغرف التجارية على أن،  غلاء أسعار المواد الخام المستخدمة في تصنيع الحلوى كانت سبب رئيسي في  ارتفاع الأسعار هذا العم، لافتًا إلى أن سعر علبة الحلوى في الأعوم السابقة كانت لا تتعدى الـ 400 جنيهًا وهذا السعر خاص بالمحلات الفاخرة، لكن الوضع تغير كثيرًا وأصبحت الأسعار باهظة .

واضاف شيحة،  أن التاجر له الحرية في اختيار الأسعار التي يبيع بها لذلك نرى أن هناك اختلافا في الأسعار من مكان لآخر،  ذلك نتيجة إلى أن تجارة الحلوى قائمة على  الصناعة والتجارة الحلوى.

إلهامى عجينىة : «مش هتموتوا لو مكلتوش حلاوة مولد»

النائب إلهامي عجينة عضو مجلس النواب


في هذا الصدد يقول النائب إلهامي عجينة عضو مجلس النواب، إن المواطن عليه دور في مواجهة الغلاء، حيث يمكن للمواطنين الاستغناء عن السلع غير الأساسية في حياتهم اليومية، لافتًا إلى أنه بالنسبة إلى الاحتفال بالمولد النبوي، فشراء الحلوى ليس من مظاهر الإحتفال الإسلامية.


أقرأ أيضًا : بسبب أزمة البطاطس.. كيف هاجم النائب إلهامي عجينة الحكومة تحت قبة البرلمان؟

وأشار إلهامي عجينة في تصريحات خاصة لـ«صوت الأمة»  إلى أن لم ينص على شراء الحلوي، قائلًا :« صلوا على النبي وماتشتروش حلاوة مولد» .

وأكد عضو مجلس النواب على أن  أيام الرئيس الراحل محمد أنو السادات حارب المصريون الغلاء الإستغناء عن اللحم وخرجت حملات تناشد بالعزوف عن شراها حتى انخفضت أسعارها، لافتًا إلى أن «المصريين مش هيموتوا لو مكلوش حلاوة مولد» .

وتابع عجينة : أن  حلوى المولد تعتبر سلعة حره لا تستطيع الحكومة السيطرة على سعرها، لافتًا إلى أن المنتجيين  السبب في هذا الغلا، وغصب عنهم سيخفضوا أسعارها إذا اتركنت  في مصانعهم .


عاطف مخاليف : «هو إية ما غلاش في مصر»

النائب عاطف مخاليف عضو لجنة الشئون الاقتصادية بمجلس النواب

في سياق متصل يقول النائب عاطف مخاليف عضو لجنة الشئون الاقتصادية بمجلس النواب إن :« هو إية في مصر ما غلاش»، مشددًا على ضرورة الرقابة على أسعار  علب الحلوى في الأسواق المصرية فبعض الأماكن تتعدى الـ100 جنيهًا، الأمر الذي يجعل الأهالي غير قادرة على  شراء  الحلويات والألعاب لأولادهم .

وأكدالنائب عاطف مخاليف في تصريحات خاصة لـ«صوت الأمة» على أن المصريين لا يقلعون عن عادتهم وتقاليدهم في الاحتفالات  الموسمية وسيشترون الحلوى لكن بشكل مفرط  ويعبئونها في علب كهداية لأطفالهم ، متابعًا الأباء يحرصون على  تربية أبنائهم على هذه مثل هذه الاحتفالات.

 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق