مباراة الزمالك والمصري.. بين الحفاظ على الصدارة وتضميد الجراح

الخميس، 06 ديسمبر 2018 06:00 م
مباراة الزمالك والمصري.. بين الحفاظ على الصدارة وتضميد الجراح
مباراة الزمالك

في السابعة مساء اليوم الخميس، تنطلق مباراة الزمالك والمصري البورسعيدي، بملعب برج العرب ضمن مؤجلات الأسبوع الـ11 لبطولة الدورى المصرى الممتاز، في لقاء يحظى باهتمام إداري وجماهيري، وذلك لعدة أسباب.

 

 

5 أسباب وراء التأهب الجماهيري والإداري للمباراة المؤجلة من الأسبوع الـ 11، أولها لرأب الصدع، وتضميد جرح الخروج من بطولتين، فالزمالك ودع البطولة العربية أمام الاتحاد السكندري بالخسارة في دور الـ 16، وودع المصري مسابقة كأس مصر من الدور نفسه أمام فريق الجزيرة المطروحي، ليصبح لقاء الليلة مهمًا للفريقين لمصالحة الجماهير الغاضبة هنا وهناك.

ثاني الأسباب، تتعلق بالمدربين السويسري جروس مدرب الزمالك ومدرب المصري مصطفى يونس مع أبناء بورسعيد، حيث تنتظر الجماهير ماذا سيفعل كل مدير فني للخروج من الكبوة الأخيرة وتوديع بطولتين مهمتين منذ أيام قليلة.

ثالث تلك الأسباب حضور 5 آلاف مشجع بناءً على موافقة الجهات الأمنية ما سيشعل من الأجواء فى ملعب برج العرب، حيث ينتظر حضور 3 آلاف من جماهير الأبيض صاحب الملعب بخلاف 500 متفرج للنادى البورسعيدى الضيف مع تواجد 1500 مشجع من طلاب الجامعات، بناءا على قرار عودة الجماهير فى وقت سابق وتواجد الجماهير فى الملعب يزيد من حماس وسخونة المباراة.

ويسعى الزمالك من وراء المباراة إلى المحافظة على الصدارة برصيد 32 نقطة قبل خوض 3 مباريات مؤجلة أولها أمام أبناء بورسعيد الليلة حيث لعب الأبيض 13 لقاء حتى الآن ويسير بخطى ثابتة فى مسابقة الدورى بتحقيق انتصارات متتالية، فيما يحاول غريمه المصرى  تصحيح الأوضاع.

 

 

بينما يعانى الفريق البورسعيدى من سوء النتائج بالدورى باحتلال المركز العاشر برصيد 16 نقطة بعد خوض 12 مواجهة بالمسابقة ويعانى المصرى من تذبذب النتائج فى الفترة الأخيرة حيث لم يحقق سوى 3 انتصارات فقط بمسابقة الدورى خلال الموسم الحالى.

 

 

 

 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق