«جرينتا» حسام vs «حِكمة» جروس.. من يفوز فى قمة تكسير العظام؟

الإثنين، 21 يناير 2019 11:00 ص
«جرينتا» حسام vs «حِكمة» جروس.. من يفوز فى قمة تكسير العظام؟
فريق الزمالك- أرشيفية
ماجد تمراز

 

ينتظر عُشاق كرة القدم ومُتابعيها في مصر مباراة القمة الجديدة فى الدوري المصري بين ناديي الزمالك وبيراميدز، فقد استعد كل فريق من الفريقين لتلك المباراة استعداداً كبيراً نفسياً وبدنياً، بهدف تعطيل الفريق الأخر، خاصة وأن المنافسة الفارق بينهما بدأ فى الإتساع بعد أن تعادل بيراميدز فى مبارتين عقب فوزه على النادي الأهلي بهدفين مقابل هدف، بينما يسير الزمالك بشكل منتظم فى بطولة الدوري بعد أن حقق 9 انتصارات متتالية ابتعد فيها بفارق كبير عن أقرب الفرق المنافسة له.

وشهدت مواقع التواصل الاجتماعي خلال الأيام القليلة الماضية توقعات مُـتابعي كرة القدم وعُشاقها حول المباراة، فبعضهم رجح كفة فريق الزمالك بسبب الحالة الفنية والنفسية المُستقرة التي يعيشها الفريق منذ بداية الموسم، بعيداً عن خروجه المفاجئ من بطولة دوري أبطال العرب علي يد الإتحاد السكندري لتكون ثاني هزائم الفريق هذا العام بعد هزيمته فى الدوري المصري علي يد فريق النجوم الوافد الجديد فى الدوري المصري الممتاز، حيث تمكن الزمالك من التفوق على باقي فرق الدوري في عدد الأهداف التذ أحرزها هذا العام، بالإضافة إلى أن دفاعه هو الدفاع الأقوي لتلقيه أقل عدد من الأهداف.

الزمالك يعيش حالة من الإستقرار النفسي والفني مع مدربه الجديد السويسري جروس، حيث تمكن مدرب الفريق من دمج اللاعبين الذين اعتمد عليهم منذ بداية الموسم، مع طريقة اللعب التي اعتاد أن يلعب بها، والتي تعتمد علي إحداث توازن بين الدفاع والهجوم، وبداية الهجمة من الدفاع مروراً بخط الوسط وصولاً إلي الهجوم والذى بدوره يحرز الأهداف، كما أنه يعتمد بشكل كبير علي سرعة طرفي الملعب، محمود عبد المنعم كهربا من ناحية اليسار و مصطفى فتحي أو إبراهيم حسن من ناحية اليمين، بالإضافة إلى إعداد الهجمات من قلب خط الوسط بواسطة التونسي فرجاني ساسي ويعاونه المقطورة البشرية طارق حامد.

وتمكن الزمالك خلال المباريات الأخيرة له فى الدوري المصري، أن يحول هزيمته وتعادلاته بشكل مستمر إلى فوز فى اللحظات الأخيرة، وهو ما لم يكن يحدث في القلعة البيضاء منذ عدة سنوات.

أما فريق بيراميدز، فقد دعم المستشار تركي آل شيخ، رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للترفيه بالمملكة العربية السعودية ومالك نادي بيراميدز، فقد دعم الفريق بعدد كبير من الصفقات، وأبرزها علي الإطلاق هو التعاقد مع عبد الله السعيد وكينو ومجدي أفشا وغيرهم، كما أنه تعاقد مع حسام حسن ليتولى تدريب الفريق فى الآونة الأخيرة، وهو المدرب صاحب التاريخ الكبير فى مواجهاته أمام الكبيرين الأهلي والزمالك عندما كان مدرباً لنادي المصري البورسعيدي، وبعد توليه تدريب فريق بيراميدز، تمكن من الفوز علي الأهلي بنتيجة هدفين مقابل هدف، وهي كانت المواجهة الكُبري التي انتظرها الكثير من عُشاق الكرة وحُسمت لصالح الوافد الجديد بالدوري المصري.

يفتقد الزمالك لجهود الثنائى يوسف أوباما ومحمود جنش فى المواجهة المقبلة بالدورى أمام بيراميدز للإيقاف، حيث حصل الأول على الإنذار الثالث فى المباراة الأخيرة أمام الاتحاد السكندرى، بينما تعرض جنش للطرد، ما أدى إلى فقدان الأبيض لخدماتهما فى تلك المواجهة.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق