خريطة التنظيمات الإرهابية التي تدعمها قطر حول العالم .. تعرف عليها

السبت، 19 سبتمبر 2020 11:59 ص
خريطة التنظيمات الإرهابية التي تدعمها قطر حول العالم .. تعرف عليها
رضا عوض

قطر تدعم كل التنظيمات والجماعات والمليشيات الإرهابية في العالم .. حقيقة أثبتتها الأيام وأكدتها كل تقارير الأجهزة الأمنية، والتي رصدت قيام تنظيم الحمدين بتخصيص مليارات الدولارات لدعم الإرهاب في العالم، سواء بتقديم الدعم المالي لتنفيذ العمليات الإرهابية أو تقديم الدعم اللوجيستي بتوفير كميات ضخمة من الأسلحة والمتفجرات، أو العمل علي إيواء العناصر الإرهابية وقيادات جماعات التطرف في العالم علي أرضيها، بل وفتح أذرعها الإعلامية الممولة من المخابرات القطرية وعلي رأسها قناة الجزيرة لتكون بوقا لتلك العناصر الإرهابية.  

 

وفي مصر، تقدم الدوحة الدعم المالي واللوجيستي لجماعة الإخوان المصنفة على قائمة الإرهاب .

 

وفي اليمن، تتهم الحكومة الشرعية الدوحة بالعبث بأمن البلاد، من خلال دعم المتمردين الحوثيين بالأسلحة والتمويل الإعلامي عبر قناة "الجزيرة"،

 

وفي العراق تدعم قطر الجماعات والمليشيات المسلحة، لاسيما حزب الله العراقي وميليشيات "الحشد الشعبي".

 

وفي سوريا، تدعم الدوحة تنظيم "فتح الشام" "جبهة النصرة سابقاً"، كما تقدم الدهم المالي لداعش.

 

وفي لبنان، تقدم الدوحة الدعم المبطن لـ "حزب الله" اللبناني.

 

في اليمن تقدم كل الدعم المالي للحوثيين في القيام بكل الهجمات الصاروخية التي يقومون بتنفيذها علي الأراضي السعودية

 

في الصومال، توجد علاقة وثيقة بين قطر وحركة الشباب الصومالية، كما قدمت ملايين الدولارات لحركة الشباب المجاهدين الإرهابية وزعيمها حسن أويس الذي عاش في قطر سنوات طويلة.

 

كما ترتبط بعلاقات وثيقة مع تنظيم الإصلاح - الدم الجديد، وهو الجناح العسكري لجماعة الإخوان في الصومال.

 

وفي بلاد المغرب يرتبط تنظيم الحمدين بتنظيم القاعدة وبحركة التوحيد والجهاد، ومتمردو حركة تحرير أزود، وجماعة أنصار الدين، وأنصار الشريعة.

 

اتجهت قطر لقديم الدعم المالي في دولة التوحيد والجهاد في غرب إفريقيا.

 

كما تقدم قطر الدعم المالي لحركة  " الانفصاليين الطوارق " في مالي.

 

كما تقدم أموال لحركة بوكو حرام في غرب أفريقيا.

 

قدمت مئات الملايين من الدولارات لتنظيم "أنصار الدين" وحركة "التوحيد والجهاد" اللذين يعملان لصالح تنظيم القاعدة.

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا