7 فوائد لإنشاء قناطر أسيوط الجديد في التنمية المستدامة

السبت، 30 ديسمبر 2017 12:33 م
7 فوائد لإنشاء قناطر أسيوط الجديد في التنمية المستدامة
قناطر اسيوط- ارشيفيه
سامي بلتاجي

قال المهندس عبد اللطيف خالد، رئيس قطاع توزيع مياه النيل بوزارة الموارد المائية والري، إن جميع القناطر الرئيسية على مجرى نهر النيل بفرعيه، أمام كل منها سعة تخزينية، لكنها تختلف من منطقة لأخرى، كما في "إسنا، نجع جمادي، أسيوط، القناطر الخيرية، فارسكور، زفتى، وإدفينا".

وفي تصريح خاص لـ"صوت الأمة"، أضاف "خالد"، أنه بإنشاء قناطر أسيوط الجديدة، أصبحت السعة التخزينية أمامها أكثر استيعابا عن القناطر القديمة، لافتا إلى أنه أمام القناطر القديمة، كان لا يسمح بعمل ما يعرف بفارق توازن، أكثر من 4 أمتار، أما بعد إنشاء القناطر الجديدة، يمكن أن يصل فارق التوازن إلى 6 أو 7 أمتار.

وبحسب الصفحة الرسمية لـ(استراتيجية التنمية المستدامة رؤية مصر 2030)، يهدف مشروع قناطر أسيوط الجديدة إلي إنشاء قناطر جديدة بتكفة حوالي 1.246 مليار جنيه بالإضافة إلى 245.2 مليون يورو، بهدف التحكم في منسوب المياه خلف القناطر الجديدة لتغذية ترعة الإبراهيمية، مما سيؤدي لتحسين الري لمساحة حوالي 1.65 مليون فدان، ما يقرب من مساحة 20% من مساحة الأرض الزراعية في مصر، موزعة علي 5 محافظات؛ هي أسيوط، المنيا، بني سويف، الفيوم، الجيزة؛ بالإضافة إلى تحسين حركة الملاحة النهرية من خلال إنشاء عدد 2 هويس ملاحي بعرض 17 متر، كما سيتم توليد طاقة كهربائية نظيفة من خلال محطة توليد كهرومائية بقدرة 32 ميجا وات، مما سيوفر حوالى 15 مليون دولار سنوياً، كما يشمل المشروع إنشاء كوبري حمولة 70 طن لربط شرق وغرب النيل، ومن المقرر افتتاح القناطر الجديدة مارس المقبل.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق