في ذكرى القمع.. الإيرانيون ينتفضون ضد الملالي.. ونظام خامنئي يواجهم بالرصاص (صور)

الأحد، 31 ديسمبر 2017 08:03 ص
في ذكرى القمع.. الإيرانيون ينتفضون ضد الملالي.. ونظام خامنئي يواجهم بالرصاص (صور)
مواجهات ساخنة بين الشرطة الإيرانية ومجتجين
محمد عبدالحليم

تصاعدت حدة مواجهات الشوارع بين المحتجين وقوات الحرس الثوري الإيراني، بعد تظاهرات رافضة للأوضاع الاقتصادية الصعبة والفساد في دولة الملالي.

واستمرت احتجاجات الشوارع فى إيران لليوم الثالث على التوالى، وامتدت إلى العاصمة طهران وواجهت الحشود الشرطة وهاجمت بعض المبانى الحكومية وذكر تقرير على وسائل التواصل الاجتماعى أن متظاهرين قتلا بالرصاص فى إحدى المدن.

وموجة الاحتجاجات المناهضة للحكومة، التى تعود جزئيا للاستياء من المصاعب الاقتصادية ومزاعم الفساد، هى الأخطر منذ الاضطرابات التى استمرت شهورا فى 2009 بعد إعادة انتخاب الرئيس محمود أحمدى نجاد آنذاك.

وتزامنت احتجاجات يوم السبت مع مسيرات برعاية الدولة فى مختلف أنحاء الجمهورية الإسلامية، للاحتفال بقمع قوات الأمن لاضطرابات 2009 من خلال تنظيم فعاليات كبرى مؤيدة للحكومة فى طهران ومشهد ثانى أكبر المدن الإيرانية.

وذكر التلفزيون الرسمى، أن المسيرات المؤيدة للحكومة نظمت فى نحو 1200 مدينة وبلدة فى مختلف أرجاء البلاد، وفى الوقت ذاته انتقلت الاحتجاجات المناهضة للحكومة لسلسلة من المدن وإلى العاصمة طهران للمرة الأولى حيث واجه المحتجون شرطة مكافحة الشغب ورشقوها بالحجارة حول الجامعة الرئيسية وكانت الحشود المؤيدة للحكومة قريبة.

وأظهرت لقطات مصورة على وسائل التواصل الاجتماعى من مدينة دورود بغرب إيران شابين ممددين على الأرض بلا حراك والدماء تغطيهما وسُمع تعليق صوتى يقول إن شرطة مكافحة الشغب قتلتهما بالرصاص.

وهاجم محتجون إيرانيون، مساء السبت، مقرا للحرس الثورى الإيرانى فى بندر عباس جنوب إيران، ونشر مقطع فيديو على "يوتيوب" يبين غضب المحتجين أثناء هجومهم على مقر الحرس الثورى.

وكان متظاهرون إيرانيون، قد قاموا ليل السبت، بتمزيق صور قائد فيلق القدس، الذراع العسكرى الخارجى للحرس الثورى قاسم سليمانى فى مدينة شيراز وهى سادس أكبر مدينة فى إيران بعد كل من طهران ومشهد وأصفهان وتبريز وكرج.

وهتف المتظاهرون "سليمانى مجرم سليمانى قاتل"، هذا وانطلقت ظهر السبت، شرارة اليوم الثالث من انتفاضة الإيرانيين المستمرة ضد النظام الحاكم، بمظاهرة حاشدة من وسط العاصمة طهران، وسط دعوات فى أغلب المدن والمحافظات الإيرانية لانطلاق مظاهرات عارمة بعد ظهر اليوم.

فيما قتل 4 متظاهرين إيرانيين، مساء السبت، بينما جرح عدد آخر بنيران الحرس الثورى الذى هاجم مظاهرة ليلية بمدينة "درود"، الواقعة بمحافظة لورستان وسط إيران، والتى شهدت خروج آلاف المتظاهرين بالتزامن مع استمرار تظاهرات الإيرانيين بسائر المدن والمحافظات ليلاً.

ويستمر المتظاهرون بإطلاق شعارات مناهضة لرموز النظام ورأسه المرشد الأعلى، على خامنئي، ويطالبون برحيلهم وكذلك إخراج قوات الحرس الثورى من سوريا ودول المنطقة والالتفات إلى فقر الإيرانيين وأوضاعهم المعيشية المتدهورة، بدل إنفاق ثرواتهم على دعم الإرهاب والحروب العبثية.

احتجاجات ايران
احتجاجات ايران

 

استمرار أعمال العنف فى ايران
استمرار أعمال العنف فى ايران

 

الشرطة الايرانية تطلق الغاز المسيل للدموع على المتظاهرين
الشرطة الايرانية تطلق الغاز المسيل للدموع على المتظاهرين

 

المتظاهرون يواجهون قوات الشرطة الايرانية
المتظاهرون يواجهون قوات الشرطة الايرانية

 

المحتجون يشعلون النار
المحتجون يشعلون النار

 

جانب من الاحتجاجات فى ايران
جانب من الاحتجاجات فى ايران

 

جانب من العنف فى ايران
جانب من العنف فى ايران

 

سيدة ايرانية تتحدى الغاز المسيل للدموع
سيدة ايرانية تتحدى الغاز المسيل للدموع

 

قوات مكافحة الشغب فى ايران
قوات مكافحة الشغب فى ايران

 

مظاهرات فى ايران
مظاهرات فى ايران

 

مواجهات ساخنة بين الشرطة الإيرانية ومجتجين
مواجهات ساخنة بين الشرطة الإيرانية ومجتجين

 

مواجهات وعنف بين الشرطة والمحتجين فى ايرام
مواجهات وعنف بين الشرطة والمحتجين فى ايرام

 

تعليقات (1)
غضب شعبي أيراني ضد نظام الملالي والمرشد في أيران
بواسطة: عبد القوي عبد القادر
بتاريخ: الأحد، 31 ديسمبر 2017 08:40 ص

نظام الملالي والمرشد في أيران يبدد ثروات أيران في صناعة مليشيات و جماعات مسلحة ترهب وتخيف الشعب الايراني وترهب وتخيف شعوب الدول المجاورة لايران .

اضف تعليق