سانت كاترين وجبل موسى أخر محطاته..

المغامر مازن حمزة المصري.. أول معاق يتسلق الجبال (صور)

السبت، 02 يونيو 2018 06:00 م
المغامر مازن حمزة المصري.. أول معاق يتسلق الجبال (صور)
المغامر مازن حمزة المصرى
علاء رضوان

 

«إعاقتي حركية أصبت بها من سن 3 سنوات أثناء حرب الخليج».. كانت هذه بداية الكلمات التى تحدث بها المغامر «مازن حمزة» البالغ من العمر 30 عاماً، وهو أول معاق يتسلق «هرم خوفو» وكذلك جبل موسى بمدينة سانت كاترين. 

«مازن» يقول، إن إصابته عبارة عن إعاقة حركية منذ أن كان عمره 3 سنوات، حيث كان ينتشر في دول الخليج في ذلك الوقت فساد تطعيمات ولقاحات الأطفال، حينها قررت الأسرة العودة إلى أرض الوطن وترك الخليج، واستكملت تعليمي بمصر، في نفس الوقت كان والدي رجل أعمال وتعرض لأزمة مالية واختلف وضعنا المادي، وعند رجوعنا قرر والدي ووالدتي الاهتمام بي وتعليمي وعلاجي وتأهيلي رياضيا والنفسيا. 

34182697_1884251404958874_1407499454784733184_n

 

اقرأ أيضا: «لو بطلنا نحلم نموت».. «عطية» بطل من ذوي القدرات الخاصة (صور)

ويضيف «مازن»: «عمري 30 سنة، ومتزوج، وأعمل موظف بالهيئة العامة للتخطيط العمرانية التابعة لوزارة الإسكان، وإعاقتي لا تعوق عملي، وقررت أن اثبت ذاتي وللمجتمع أن الإعاقة ما هى إلا إعاقة الفكر وليس الجسد، وحينها قررت أن أحارب من آجل تحقيق حلمي والسعي لإثبات ذاتي والنجاح وإرادتي تفوق إعاقتي».

ويستكمل الحديث عن معاناته في الإعاقة وكيفية التغلب عليها، قائلا: «بدأت أتوجه للمراكز الرياضية، وقررت أهل نفسي بدنيا وتثقيفيا وفكريا، وأن اتحدى أي إعاقة وألا أنظر للمجتمع المُحبط دئماَ، والذي ينظر لذوى الإعاقة نظرة شفقة بعطف وقناعتهم أنهم عالة على المجتمع، ويحتاجون لمن يعولهم ولا يقدمون شيء للمجتمع، فقررت أن اثبت العكس وأغير وجهه نظر المجتمع لذوى الإعاقة»

اقرأ أيضا: «لو بطلنا نحلم نموت».. «محمد» متحديًا ظروف إعاقته: يرسم بأنفه ويحلم بالوصول للعالمية

وتابع: البداية كانت في عام 2011، مجموعة من أصحابي واثقين في قدراتي شجعوني إني آتسلق هرم خوفو، وبالفعل حاولت، ونجحت التجربة وكل من حضرها أشادوا بإرادتي وأن إعاقتي لن تؤثر علي، وفي 2012 قررت أن أصعد جبل موسى، وقتها فقط بدأت الفت نظر الإعلام بإنجازي، وكُتب عني أول مصري من ذوى الإعاقة يتسلق الجبل.

34017443_1884251314958883_3973837517605568512_n

 

واستطرد قائلا: في 2013  كانت هناك مسابقة عالمية تتبع شركة اتصالات عالمية في إنجلترا، تحت أسم «تحقيق الأحلام»، بدأت في مراسلة الشركة لمدة سنه، وتم التصويت عام 2014، وبالفعل وقع الاختيار علي، وحققت حلم الصعود لجبل الألب في سويسرا، وفي 2016 سافرت إلى المملكة المغربية، وبفضل لله اجتزت سلاسل جبال الأطلس حتى وصلت إلى أعلى قمة بالوطن العربي (توبقال)، وفي مارس 2017 تسلقت جبل موسى ومعي كل أنواع الإعاقات، ضمن حدث فريد من نوعه بالعالم، وفي نهاية العام وبالتحديد يوم 3 ديسمبر 2017 اليوم العالمي لذوى الإعاقة، تسلقت أعلى قمة بمصر (جبل سانت كاترين) وبأذن الله مكمل، رغم إني بتواجهني معوقات كثيرة ولكني تغلبت عليها، خاصة بالسير لمسافات كبيرة وما تتكلفه هذه المغامرات من مصروفات كبيرة».

وعن عدد التكريمات الخاصة التي حصل عليها مازن، قال:«التكريمات بفضل الله كثيرة، لكن كانت أهمها: 

اقرأ أيضا: «لو بطلنا نحلم نموت».. «فادية» أول طبيبة بشرية «صماء»

- عام 2015 تم تكريمي في كوريا الجنوبية، بمؤتمر السلام وأخذت جائزة الأقوى والآجرأ في الشرق الأوسط من ذوى الإعاقة. 

- عام 2016  تم تكريمي من المجلس القومي لذوى الإعاقة، ومحافظ جنوب سيناء بدعوى سياحة ذوى الإعاقة.

- في 2017 تم تكريمي من محافظ جنوب سيناء اللواء أركان حرب خالد فودة، لتسلقي أعلى قمة بمصر قمة جبل سانت كاترين.

 

33995709_1884251358292212_7990212314001309696_n

 

وعن الإنجازات، قال مازن: «شاركت بإنشاء أول مكتب لذوي الإعاقة بالوزارة، وكونت مسئول شرفي بالمكتب وعملنا سلسة من التفاعليات المتنوعة لتوعية ذوي الإعاقة بحقوقهم، وشاركت في الحوارات الوطنية لدعم قضيه ذوي الإعاقة وقانون ذوي الإعاقة ، حيث أصبحت أمين ذوي الإعاقة بحزب المصريين الأحرار ولكني تقدمت باستقالتي حتى أتفرغ لمغامراتي». 

اقرأ أيضا: «لو بطلنا نحلم نموت»..«هبه» رغم الإعاقة: «جوزى شايفنى أحسن ست فى الدنيا»

 

34072645_1884251694958845_5751394339615932416_n

 

وتابع: بعض المسئولين في مصر ليس لديهم يقين وقناعة بأي موهبة من الأشخاص ذوي الإعاقة، لكن بعد تولي الرئيس السيسي الحكم واهتمامه بنا، وجعل عام 2018 لذوي الإعاقة، وحرصه على استضافة الأبطال رحمة خالد السباحة، وإبراهيم حميدو بطل تنس طاولة، وأيمن الزغبي الذي يجوب مصر على دراجة، أختلف الأمر والوضع كثيراً، وأتمنى أن ترعاني الدولة وتهتم بما أقدمه لخدمه بلادي الحبيبة مصر، وأود توجيه الشكر لأمي وأبي، لأنهم جعلوني اندمج في المجتمع وأحب بلدي حتى وصلت إلى أعلى قمم العالم، رافعاً علم مصر وقلبى ينبض بحمله.

 

33995166_1884252018292146_1894539108244520960_n
 
 
34065843_1884251308292217_5567644295684423680_n
 
34118832_1884252011625480_2377278365569646592_n
 

34158149_1884252074958807_3713958070250897408_n
 
34181150_1884252228292125_8444553256155217920_n
 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق