رغم ملياراتهم فشلوا.. المعارضة القطرية تفضح إخفاق "الحمدين" في كسب ود واشنطن

الجمعة، 06 يوليه 2018 09:00 ص
رغم ملياراتهم فشلوا.. المعارضة القطرية تفضح إخفاق "الحمدين" في كسب ود واشنطن
تميم بن حمد
كتب أحمد عرفة

 

أثار ما كشفته وكالة "رويترز" للأنباء عن اللقاءات التي عقدها وزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن، مع عدد من المسؤوليين الأمريكيين، خلال زيارته الأخيرة إلى الولايات المتحدة الأمريكية، لاستمالة الإدارة الأمريكية لصالح النظام القطري، جدلا واسعا، خاصة في الأموال التي تضخها الدوحة لتنفيذ هذا المخطط.


المعارضة القطرية تهاجم النظام القطري

المعارضة القطرية، شنت هجوما عنيفا على تنظيم الحمدين، مؤكدة أن النظام القطري ضخ الملايين من أجل كسب ود الولايات المتحدة الأمريكية لصالح الدفاع عنها بشأن أزمتها مع الدول العربية ولكنها في النهاية فشلت خطتها.

 

وقال خالد الهيل، المتحدث باسم المعارضة القطرية، في تغريدة له عبر حسابه الشخصي على "تويتر"، إن  ملايين يصرفها النظام القطري لكسب التأييد في واشنطن... ومع ذلك فشلوا.


خطط أنصار تميم الجديدة

من جانبه كشف الناشط السعودي، منذر الشيخ مبارك، عن مخطط جديد لمحاولة وقف الفضائح التي يتم نشرها عن النظام القطري، وتجاوزاته ضد جيرانه العرب.

1
 

 

وقال النشاط السعودي في تغريدات له عبر حسابه الشخصي على "تويتر": نسمع هذه الأيام نغمة جديدة!! غدا ستيم الصلح مع قطر أو إيران أو تركيا فإذا تم الصلح إلى أين ستهرب أو تذهب؟؟، ونغمة جديدة من خلايا عزمي بشارة يتم تردديها باستمرار وحمقى إن اعتقدوا أن مثل هذه العبارات التي تردد خلف كل تغريدة سترهبنا أو توقفنا عن قضح كل عدو لأوطاننا!!.


جرائم تنظيم الحمدين

وتابع الناشط السعودي: النغمة الجديدة على مافيها من إسفاف وخبث تحتاج لواقع يمررها فكأن قائلها لا يدري عن إعلام قطر الذي لم يبق تقرير وقح ضد بلادنا وولاة أمرنا لم يقدمه!، فقنوات تركيا وإعلامها وحتى أعلى مسؤليها لم يكفوا أذاهم بل بلدهم أصبحت مرتعا لكل هارب!.. وإيران وما أدراك ما إيران!.. ثم يقول أين ستهرب.

 

واستطرد النشاط السعودي: الحقيقة أن ضربات الكرام آلمتهم وأسقطتهم فبدأوا بترديد أين ستذهبون سيضحى بكم في محاولة يائسة لإيقاف سيل الدفاعات المستمرة التي أسقطتهم، وسبب اللجوء إلى هذه الحيل الرخيصة هو يقينهم بأنهم خسروا المعركة والسبب بعد الله وقوف المجتمع بكافة شرائحه يداً واحدة خلف ولاة الأمر، لذا فليوفروا على أنفسهم الوقت والجهد فلن توقفنا هذه العبارات وسنستمر ندافع بكل مالدينا من قوة لإظهار الحق وفضح الباطل وعلى كل الجبهات!!.

2
 

 

وكانت وكالة «رويترز» للأنباء، كشفت تفاصيل لقاء معظم واشنطن، الذي جمع بين محمد بن عبد الرحمن، وعدد من الساسة والمسؤوليين الأمريكيين، حيث لم تكون هذه اللقاءات هي الأولى التي يعقدها مسؤوليين قطريين من الصف الأول مع مسؤوليين أمريكيين لاستمال إدارة البيت الأبيض.

 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق