قادة الخليج يمتنعون عن حفل تنصيب الديكتاتور عدا العاق «تميم»

الإثنين، 09 يوليه 2018 04:06 م
قادة الخليج يمتنعون عن حفل تنصيب الديكتاتور عدا العاق «تميم»
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان
شيريهان المنيري

 

يشهد اليوم الأثنين فعاليات مراسم تنصيب الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان لولاية رئاسية ثانية، بعد فوزه بالإنتخابات رسميًا في يونيو الماضي.

لم يرحب بذلك الفوز كثيرون في ظل إنكشاف سياسات «أردوغان» المؤيدة لتوجهات جماعة الإخوان الإرهابية، ودعمه ومساندته إلى عدد من المتطرفين والخارجين عن القانون واحتواءهم على أراضي بلاده. هذا إلى جانب دعمه المستميت لتنظيم الحمدين – حكومة قطر – التي ثبت مساندتها وتمويلها للإرهاب وزعزعة أمن واستقرار المنطقة العربية، ما تثبب في إعلان الدول الأربعة الداعية لمكافحة الإرهاب (السعودية والإمارات والبحرين ومصر) قطع العلاقات الدبلوماسية والتجارية للدوحة في 5 يونيو من العام الماضي.

اقرأ أيضًا: على طريقة «طير انت».. هل يحاول أردوغان احتواء شعبه بمشاهد تمثيلية؟ (فيديو)

وسائل الإعلام التابعة لتركيا أردوغان، أعلنت عن المشاركين في حفل التنصيب اليوم، وأن الزعماء المشاركين يُقدر عددهم بـ22 زعيم دولة.

المشاركون في تنصيب اردوغان

 

العلاقات التركية مع الرباعي العربي، ولاسيما دول الخليج ليست على ما يرام في ظل سياسات «أردوغان» المراوغة والتي تارة تؤيد وتارة أخرى تسئ إليها وقادتها تمامًا كالسياسات القطرية في ظل تنظيم الحمدين.

ومن ثم أظهرت القائمة التي نشرتها وكالة الأنباء الرسمية التركية، الأناضول الغياب التام لقادة دول الخليج عن حفل تنصيب «أردوغان»، فيما عدا أمير قطر، تميم بن حمد آل ثاني، الذي يبدو انه كان أول الحضور منذ صباح اليوم الأثنين.

اقرأ أيضًا: مُطبع بدرجة زعيم.. كيف يتاجر أردوغان بالقضية الفلسطينية؟

حتى وأن دولة الكويت اكتفت برئيس مجلس الأمة، مرزوق الغانم، كمُمثل عن أمير الكويت، الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، الأمر الذي يراع عدد من الخبراء والمحللين السياسيين بروتوكوليًا، وخاصة أن أمير الكويت حاليًا في زيارة رسمية في الصين، لحبث العلاقات الثنائية وآفاق التعاون بين البلدين.

وبدأ عدد من زعماء وقادة الدول العربية والإسلامية في التوافد إلى حفل مراسم تنصيب الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان إلى تركيا صباح اليوم الأثنين. ومن المقرر بحسب «الأناضول» أن يقيم «أردوغان» مأدبة عشاء لرؤساء الدول والحكومات المشاركين. فيما سيُعلن عبر مؤتمر صحفي عن تشكيل الإدارة التركية الجديدة.

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق