3 أسباب دفعت الحوثيين لمبادرة وقف القتال.. هل تشهد عملية الحوار السياسي باليمن انفراجة؟

الأربعاء، 01 أغسطس 2018 03:00 م
3 أسباب دفعت الحوثيين لمبادرة وقف القتال.. هل تشهد عملية الحوار السياسي باليمن انفراجة؟
اليمن
كتب أحمد عرفة

لم يكن خروج مليشيات الحوثيين ، المدعومين من إيران، بمبادرة من طرف واحد لوقف العمليات العسكرية البحرية، يأتي بدون أسباب ولكن هناك دوافع وأهداف تسعى تلك المليشيات لتنفيذها من وراء تلك الدعوة، بجانب هناك أسباب متعلقة بانتفاضة المجتمع الدولي ضد التصعيد الأخير الذي انتهجه الحوثيين في مضيق باب المندب.

الخسائر الأخيرة التي تكبدتها مليشيات الحوثيين خلال الشهور الماضية، بعد التصعيد العسكري الأخير للجيش اليمني، بالتعاون مع التحالف العربي الذي تقوده المملكة العربية السعودية، والذي أسفر عن مقتل العديد من أبرز قيادات تلك المليشيات، وتحرير الكثير من الأراضي اليمنية، كان دافعا لإعلان تلك المليشيات خطوة للخلف.

بالإضافة إلى ذلك نجد رد فعل قوي من المجتمع الدولي وبالتحديد الولايات المتحدة الأمريكية بعد التهديد الآخير للحوثيين في مضيق باب المندب، واعتراض ناقلة نفط سعودية، مما دفع المملكة لإعلان وقف مرور ناقلات النفط عبر المضيق، وهو ما جعل واشنطن تشعر بالخطر بسبب تنفيذ تلك المليشيات تعليمات إيران الرامية نحو تهديد الملاحة في البحر الأحمر.

الخطوة الحوثية، تأتي أيضا تزامنا مع اقتراب مناقشة منظمة الأمم المتحدة، تقرير يتضمن انتهاكات المليشيات الحوثية، ودعم إيران لتلك المليشيات بالأسلحة والصواريخ الباليستية، وهو ما يشكل خطرا كبيرا على الأزمة اليمنية، وقد تؤدى تلك المناقشات إلى فرض عقوبات دولية على كل من طهران والحوثيين.

وخلال الساعات القليلة الماضية، خرجت مليشيات الحوثيين، لتعلن عن أنها ستوقف الهجمات من جانب واحد في البحر الأحمر لأسبوعين،  بعد أيام من تعليق السعودية صادرات النفط عبر مضيق باب المندب، قائلة إنهم قرروا إيقاف العمليات العسكرية البحرية وسيكون لمدة محددة قابلة للتمديد، ولتشمل جميع الجبهات، إن قوبلت هذه الخطوة بالاستجابة، والقيام بخطوة مماثلة من قبل قيادة التحالف العربية.

ويبدو أن هذه المبادرة لن تلقى رواجا خاصة أنها ليست المبادرة الأولى التي يعلن عنها الحوثيين منذ سيطرتهم على عدد من المدن اليمنية، منذ 3 سنوات، حيث يواصلون انتهاكاتهم ضد الشعب اليمني، كما يواصلون إطلاق الصواريخ الباليستية ضد المملكة العربية السعودية.

كانت شبكة "سكاي نيوز" الإخبارية، كشفت أن ميليشيات الحوثيين اعتمدت على زرع كميات هائلة من الألغام لمواجهة القوات اليمنية التي تسعى لتحرير ما تبقى من مدن اليمن، لكن طريقة زرع الألغام بدون خرائط تكشف كثيرا عن استراتيجية الميليشيات الموالية لإيران.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق