تذبذب سياسة ترامب الخارجية تضع أمريكا في مأزق: تحالف أسيوي جديد ضد واشنطن

الجمعة، 10 أغسطس 2018 10:00 م
تذبذب سياسة ترامب الخارجية تضع أمريكا في مأزق: تحالف أسيوي جديد ضد واشنطن
الرئيس الأمريكي- دونالد ترامب
كتب- أحمد عرفة

 

يبدو أن تحالفا جديدا يشكل في الخفاء ضد الولايات المتحدة الأمريكية، أبطاله كل من كوريا الشمالية وجارتها الجنوبية وروسيا، مستغلين تذبذب السياسة الخارجية الأمريكية تجاه القضايا الدولية.

وتشهد الفترة الأخيرة ارتباك شديد في السياسات الأمريكية بشأن العديد من القضايا أبرزها ملف تقارب دونالد ترامب، مع روسيا، والثاني ملف كوريا الشمالية، ورغم تمكن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من إحراز تقدم ملحوظ في هذين الملفين إلا أن العقوبات الأخيرة دمرت كل هذا التقدم.

وسعت كل من كوريا الشمالية وروسيا، لاستغلال مساعي الولايات المتحدة الأمريكية، لتوسيع العقوبات على كوريا الشمالية، لتكوين تحالف ضدهما، في الوقت الذي تحدت فيه كوريا الجنوبية عقوبات واشنطن وزادت من تعاونها مع بيونج يانج.

ونقلت وكالة «سبوتنيك» الروسية، عن وزارة الخارجية الروسية، إعلانها رفضها للعقوبات الأمريكية على كوريا الشمالية، باعتبار أن هذا الأمر غير بناء، موضحة أن العقوبات الأمريكية الجديدة تتعارض مع منطق انفراج التوتر حول كوريا الشمالية، وهذا المسار غير البناء مرفوض، حيث إن واشنطن تحاول الحفاظ على أقصى قدر من الضغط على بيونج يانج لأطول فترة ممكنة، حتى الوصول إلى انتهاء عملية نزع السلاح النووي، وهو أمر غير بناء.

وذكرت وزارة الخارجية الروسية، أنه من الواضح أن واشنطن تسعى للحفاظ على أقصى قدر من الضغط ضد كوريا الشمالية ولأطول فترة ممكنة، إلى أن يتم الانتهاء من عملية نزع السلاح النووي، فهذا المسار غير البناء للتسوية في شبه الجزيرة الكورية مرفوض، كما أن العقوبات الأمريكية الجديدة لا تساعد على تعافي مناخ العلاقات الروسية الأمريكية بل أيضا تتناقض مع منطق خفض التوتر حول بيونج يانج.

وفي سياق متصل، تحدت كوريا الجنوبية، الولايات المتحدة الأمريكية، حيث ذكرت الوكالة الروسية، أن مصلحة الجمارك الكورية الجنوبية أكدت أن ثلاث شركات من كوريا الجنوبية استوردت في عام 2017 الفحم الحجري والحديد من كوريا الشمالية إلى البلاد عبر ميناء روسي، حيث إن هذا يعتبر انتهاكا لنظام العقوبات الأممية ضد كوريا الشمالية.

وأوضحت مصلحة الجمارك الكورية الجنوبية أن 3 شركات من كوريا الجنوبية في الفترة استوردت من أبريل إلى أكتوبر عام 2017، الفحم الحجري وحديد الزهر من كوريا الشمالية إلى البلاد بما قيمتهما الإجمالية 5.8 مليون دولار، حيث تعيد هذه الشركات شحن مراكبها في ميناء روسي بالإضافة إلى تزوير الوثائق حول بلد المنشأ، لكن لم يفصح عن أسماء الشركات وعدد المراكب التي شاركت في عمليات التوريد.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق