دواء الضغط فيه سرطان قاتل.. طلب إحاطة تحت قبة البرلمان لكشف الحقيقة

السبت، 11 أغسطس 2018 08:00 م
دواء الضغط فيه سرطان قاتل.. طلب إحاطة تحت قبة البرلمان لكشف الحقيقة
الدكتور محمد فؤاد
مصطفى النجار

 
 
تقدم الدكتور محمد فؤاد عضو مجلس النواب عن حزب الوفد، بطلب إحاطة إلى الدكتور على عبد العال رئيس البرلمان، موجه إلى كل من الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة، بشأن توافر أدوية الضغط المسرطنة فى الصيدليات برغم حظرها.
 
 
وقال فؤاد فى طلب الإحاطة، إن هناك حالة من القلق والارتباك سادت بين العديد من مستخدمى أدوية الضغط بعد إعلان إحدى الشركات المصنعة للدواء أن المادة الفعالة «الفالسارتان»، التى تنتجها الشركة والتى ثبت وجود شوائب بها تؤدى إلى الإصابة بالسرطان، وفور إعلان الشركة قامت وزارة الصحة فى مصر القرار رقم 51 لسنة 2018 بإصدار نشرة حظرت فيه تداول 14 صنفاً دوائياً تحتوى على هذه المادة، وذلك بالتزامن مع ما أكدته منظمة الأدوية الأوروبية وطالبت بسرعة سحب جميع الأدوية التى تحتوى على هذه المادة من الأسواق.
 
 
وأشار عضو مجلس النواب إلى أن تقارير صحفية، تناولت ما يؤكد أن وزارة الصحة شددت على سحب جميع الأدوية، وعدم توزيع أى مستحضرات من المذكورة فى القرار على الصيدليات، وكذلك التشديد على عدم بيعها للجمهور، إلا أن بعض الصيدليات خالفت القرار وتهربت من التنفيذ من أجل تحقيق ربح مادى على حساب صحة المواطن.
 
 
وأضاف النائب أن هذا الأمر جعل المريض هو من يدفع فاتورة بعض شركات الأدوية، وإن وزارة الصحة هى المسئولة عن سحب الدواء بعد أن كشفت الشركة الصينية صاحبة الدواء عن وجود خلل فى بعض محتويات الدواء، وأكدت التجارب التى تجريها بأنه تسبب فى السرطان لعدد من الحالات.
 
 
وطالب فؤاد بإحالة طلب الإحاطة إلى «لجنة الشئون الصحية» لمناقشة هذا الأمر، واتخاذ ما يلزم من إجراءت عاجلة وحاسمة حياله، ومحاسبة كل من أخطئ وتهاون وتسبب فى تفاقم تلك الأزمة بكل حزم وشدة وبلا هوادة وتعمد بيع هذا النوع من الدواء السالف ذكره.
 
 
 
WhatsApp Image 2018-08-11 at 12.54.23 PM
 
 
WhatsApp Image 2018-08-11 at 12.54.26 PM
 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق