الجيش السوري يرفع «تكبيرات العيد» مناطق جديدة في حماة وإدلب

الأحد، 19 أغسطس 2018 12:00 ص
الجيش السوري يرفع «تكبيرات العيد» مناطق جديدة في حماة وإدلب
الجيش السورى
محمد الشرقاوي

حقق الجيش العربي السوري انتصارات جديدة ضد العناصر الإرهابية المتطرفة، في مناطق بريف حماة الشمالي والذي يتصل بريف إدلب الجنوبي.
 
ويواصل الجيش انتصاراته في مواقع لتنظيم جبهة النصرة الإرهابي، بدأت بقصف مكثف لتجمعات العناصر الإجرامية والمجموعات الإرهابية المرتبطة به في ريف حماة الشمالي، قالت وكالة الأنباء السورية سانا إن وحدات الجيش دمرت تجمعات لما يسمى «جيش العزة» وجبهة النصرة.
 
البداية حينما رصدت قوات الجيش تحركات لـ«كتائب العزة» تقوم بأعمال تخريبية على أطراف بلدات مورك وأبو عبيدة ومعركبة بالريف الشمالي، تعاملت معها بالأسلحة المناسبة وأوقعت العديد من إرهابييها بين قتيل ومصاب، ودمرت بضربات مدفعية تجمعات لإرهابيي «جبهة النصرة» في محيط بلدة تل الصخر وبالتزامن مع توجيه رمايات صاروخية على أوكار المجموعات الإرهابية في محيط بلدة كفر زيتا أسفرت عن تحقيق إصابات دقيقة بين صفوفها.
 
بدأت المعارك  الجمعة، قضت فيها وحدات الجيش على عدد من الإرهابيين على الأطراف الغربية والجنوبية لبلدة اللطامنة في الريف الشمالي لحماة. 
 
في الوقت ذاته، تستمر معارك الجيش العربي السوري ضد داعش في بادية السويداء، عند الحدود الإدارية لباديتي السويداء وريف دمشق، وتوغلت وحدات الاقتحام باتجاه التلول وسط انهيارات متتالية ومتسارعة في صفوف التنظيم الإرهابي.
 
وتوغلت وحدات الاقتحام توغلت بأعداد كبيرة في مساحات شاسعة باتجاه التلول كاسرة الخطوط الدفاعية الأولى وتحصينات التنظيم، وسط انهيار كبير ومتسارع في صفوف مقاتلي التنظيم، في الوقت الذي يلاحق فيه سلاح الجو السوري مقاتلي التنظيم أثناء فرارهم في عمق البادية أمام تقدم مشاة الجيش السوري.

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق