15 سبتمبر.. 4 وزارات تعلن الطوارئ لبدء حملة تحصين الماشية ضد الحمى القلاعية

الجمعة، 07 سبتمبر 2018 02:00 ص
15 سبتمبر.. 4 وزارات تعلن الطوارئ لبدء حملة تحصين الماشية ضد الحمى القلاعية
وزارة الزراعة واستصلاح الأراضى

أعلنت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضى، ممثلة فى الهيئة العامة للخدمات البيطرية، و27 مديرية للطب البيطرية بمختلف المخافظات، حالة الطوارئ استعداد لانطلاق الحملة القومية الثانية لتحصين الماشية ضد مرض الحمى القلاعية، منتصف سبتمبر الجارى.

 

يأتى ذلك بالاشتراك مع وزارت الأوقاف والمحليات والأجهزة الأمنية والمحافظين، من أجل حماية الثروة الحيوانية من الأمراض الوبائية، فضلا عن زيادة إنتاج اللحوم والألبان، وجاء ذلك بعد انتهاء مديريات الطب البيطرى بمختلف المحافظات من أعمال ترقيم وتسجيل الماشية، وتركيب الأرقام البلاستيكية المسلمة بيد المربين، وتوفير اللقاحات اللازمة للتحصين.

 

وأقرت لجنة عموم مديريات الطب البيطرى، برئاسة الدكتورة منى محرز نائب وزير الزراعة لشئون الثروة الحيوانية، والدكتور إبراهيم محروس، رئيس الهيئة العامة للخدمات البيطرية، عددا من الإجراءات لتنفيذ حملة تحصين الماشية ضد الحمى القلاعية، منها عمل الحملة على مدار 6 أيام، والتأكد من تسجيل كافة البيانات ببطاقة تسجيل الحيوان.

 

وأكد تقرير للإدارة المركزية للطب الوقائى بالهيئة العامة للخدمات البيطرية، أنه من بين الإجراءات أيضا التنسيق مع مسئولى الأوقاف والكنائس، لدعم القائمين على تنفيذ الحملة، محذرا من تطبيق القانون رقم 13 لسنة 2014 بتحرير محضر شرطة  للممتنع عن تحصين الحيوانات الخاصة به، أو محضر إثبات حالة بواسطة عضو الإدارة المحلية أو العمدة أو شيخ البلد.

 

وأشار التقرير إلى أنه سيتم الانتهاء من كل قرية فى نفس اليوم بأكبر عدد من الأطباء، حيث يتم إرسال بيانات التحصين يوميا عبر الموقع الإلكترونى للطب الوقائى، كما سيتم وضع «بوستر» بحملة التحصين بكل وحدة وإدارة ومديرية طب بيطرى فى مكان واضح، لتعريف المواطنين بالحملة وتاريخ تنفيذها وأسعار اللقاحات، فضلا عن مواعيد اللجان.

 

وفى هذا السياق، أكدت الدكتورة منى محرز، نائب وزير الزراعة لشئون الثروة الحيوانية، أن هناك تكليفات لمديريات الطب البيطرى بتكثيف برامجها الإرشادية والتوعوية لمربى الماشية، من أجل التصدى للأمراض الوبائية، فضلا عن التعريف بأهمية التحصين، خاصة مع اقتراب انطلاق الحملة بجميع محافظات الجمهورية، حتى تضمن الحملة تحقيق أهدافها فى حماية الثروة الحيوانية من الأمراض الوبائية.

 

نائب وزير الزراعة لشئون الثروة الحيوانية، أكدت أيضا أن الحملة القومية لمكافحة الحمى القلاعية ستجوب جميع قرى الجمهورية بالتنسيق مع مختلف الأجهزة المعنية، كما سيتم توفير كافة المعدات والأدوات التى تحتاجها اللجان البيطرية، ومنها مهام الأمان الحيوى والمطهرات والملابس الواقية، لأداء المهمة وفقا للقواعد المعمول بها، لضمان دقة التحصين.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق