«الحمدين» يواصل دعم أردوغان بأموال الدوحة.. لماذا لا يحجر القطريون على السفيه تميم؟

الجمعة، 07 سبتمبر 2018 03:00 م
«الحمدين» يواصل دعم أردوغان بأموال الدوحة.. لماذا لا يحجر القطريون على السفيه تميم؟
اردوغان وتميم

مازال تميم بن حمد أمير قطر تنظيم الحمدين يواصل بعثرة أموال الشعب القطرى، ففى محاولة يائسة لإنقاذ حليفه ديكتاتور تركيا رجب طيب أردوغان، عقب الأزمة المالية الطاحنة التى ضرت أنقرة بضخ المزيد من ملايين الدولارات إلى تركيا.

المساعدات القطرية إلى تركيا تمثلت فى استثمارات مباشرة لأنقرة فضلا عن فتح الدوحة أسواقها أمام منتجات وسلع تركيا لإنهاش الاقتصاد التركى بالعملة الصعبة، كما جرى توقيع اتفاقية شراكة تجارية واقتصادية بين البلدين مؤخرا.

يأتى ذلك بعد إعلان أمير قطر تميم بن حمد آل ثانى خلال لقائه مع طيب أردوغان خلال الأيام القليلة الماضية أن قطر ستنفذ حزمة استثمارات مباشرة فى تركيا بقيمة 15 مليار دولار.

كما بلغت الصادرات التركية إلى قطر 611 مليون دولار خلال الأشهر السبعة الأولى من العام الجارى،وفق أرقام رسمية صادرة عن وزارة التجارة التركية.

وكشف بيان الصادر عن وزارة التجارة فى تركيا أن وزير التجارة روهصار بيكجان أجتمع مع ضيفه وزير الاقتصاد والتجارة القطرى أحمد بن محمد بن جاسم آل ثانى خلال زيارته إلى تركيا الأسبوع الجارى، لتوقيع اتفاقية شراكة تجارية واقتصادية.

وقال بيان الوزارة التركية، إلى أن بلوغ الصادرات التركية إلى قطر 611 مليون دولار خلال الأشهر السبعة الأولى من العام الجاري، بينما بلغت الواردات القطرية إلى تركيا خلال الفترة نفسها 195 مليون دولار. وحتى اليوم تولى المقاولون الأتراك 137 مشروعًا فى قطر بقيمة 14.8 مليار دولار.

تخطط تركيا من خلال اتفاقية التجارة بين البلدين  إلى جذب رؤوس الأموال القطرية وتقليص العجز الجارى ،وتحرير شامل لتجارة السلع والخدمات.

 ووفق بيان وزارة التجارة التركية فإن  بنود الاتفاقية التى تتضمن تطوير الخدمات المالية والاتصالات، ستحقق طفرة كبيرة فى جذب رؤوس الأموال القطرية إلى تركيا وتقليص العجز الجارى كما وتركز الاتفاقية على تخفيض تكاليف الإنتاج وتوفير مستلزماته كالغاز الطبيعى ومشتقات النفط.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق