ترامب يضع آبل في أزمة.. إما بناء مصانع جديدة أو ارتفاع الأسعار

الإثنين، 10 سبتمبر 2018 06:00 ص
ترامب يضع آبل في أزمة.. إما بناء مصانع جديدة أو ارتفاع الأسعار
دونالد ترامب

قد ترتقع أسعار المنتجات الأمريكية بعد فرض رسوم جمركية على الواردات القادمة من الصين، الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قال ذلك، في تغريدة له تويتر، وذلك ضمن تداعيات الحرب التجارية الدائرة مع الصين. 
 
ترامب قال إنه يمكن التغلب على هذا الأمر، من خلال تصنيع المنتجات فى الولايات المتحدة، داعيا شركة «أبل» الأمريكية لتصنيع منتجاتها داخل الولايات المتحدة إذا كانت تريد أن تتجنب فرض الرسوم الجمركية الجديدة على الواردات القادمة من الصين.
 
ووفقًا لما نشره موقع engadget الأمريكى، فقد ادعت شركة آبل أن كل من ساعتها الذكية Apple Watch وHomePod وMac mini وغيرها من الملحقات ستكون أكثر تكلفة فى الولايات المتحدة، نتيجة فرض تعريفات جديدة على الصين.
 
في تغريدات ترامب: «إن أسعار آبل قد ترتفع بسبب الرسوم الجمركية الكبيرة التى قد نفرضها على الصين، لكن هناك حلا سهلا ستكون الضريبة فيه صفرا، بل وسيكون هناك حافز ضريبي، اصنعوا منتجاتكم فى الولايات المتحدة بدلا من الصين، ابدأوا فى بناء مصانع جديدة الآن».
 
بحسب ترامب تخطط الإدارة الأمريكية لفرض رسوم جمركية على سلع صينية بقيمة 267 مليار دولار.
 
 
270080-trumped
 
 
وأبلغت شركة آبل مسؤولى قطاع التجارة في خطاب لها الجمعة الماضية، أن الرسوم الجمركية المقترحة ستؤثر على أسعار عدد كبير من منتجات آبل، بما فى ذلك الساعات، لكنها لم تذكر هواتف آيفون، لكن فى نفس الوقت فإن زيادة الرسوم الجمركية أدت لزيادة التوترات بين البلدين.
 
وتعتبر أمريكا الصين منتهكة لقواعد منظمة التجارة العالمية، بحرمان الأجانب والشركات الأمريكية فى الصين من حقوق براءات الاختراع الأساسية، وفرض شروط تعاقدية سلبية وملزمة تشكل تمييزًا ضد التكنولوجيا الأجنبية المستوردة.
 
وترد الصين بأنها لا ترغب فى الدخول في حرب تجارية، إلا أنها فرضت رسوما إضافية بنسبة 25% على 106 منتج أمريكى، وهو ما ردت عليه الولايات المتحدة بفرض رسوم استيراد تصل إلى نسبة 25 % على البضائع الصينية.
 
والتقى ترامب مع الرئيس التنفيذى لشركة أبل "تيم كوك" عدة مرات، منها فى يوليو 2017، قال: «إن الرئيس التنفيذى لشركة آبل وعد بأن الشركة ستقوم ببناء ثلاثة مصانع جديدة فى الولايات المتحدة، وأنا أريد أن يكون واحدا منهم الأكبر مصنع على الإطلاق.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق