أحزان وأفراح الأهلي في نوفمبر.. هل يتوج الأحمر بـ«أميرة أفريقيا» في شهر السعادة؟

الخميس، 25 أكتوبر 2018 08:00 م
أحزان وأفراح الأهلي في نوفمبر.. هل يتوج الأحمر بـ«أميرة أفريقيا» في شهر السعادة؟
فريق الاهلى

شهر نوفمبر يرتبط في ذاكرة الأهلاوية بذكريات السعيدة والحزينة، فرغم أنه كان شاهدًا على سقوط الأهلى أمام ضيفه النجم الساحلي التونسي فى نهائي دوري أبطال أفريقيا عام 2007 بثلاثية مقابل هدف، إلا أنه كان "شهر السعادة للجماهير للأهلاوية بحصد الأحمر ل، 5 ألقاب قارية من أنياب 3 أندية تونسية، ونادي جنوب إفريقي وآخر كاميروني.

وبعد التغلب الأهلي أول أمس على وفاق سطيف 3-2 بمجموع مباراتى الذهاب والإياب بنصف نهائى دورى أبطال أوروبا أفريقيا، تأهل  إلى المباراة النهائية لدورى أبطال أفريقيا للمرة الـ12 فى تاريخه، حيث سيلعب أمام أبناء سويقة مباراة الذهاب فى الثانى من نوفمبر المقبل بالقاهرة، على أن تكون مباراة الإياب فى التاسع من الشهر نفسه بتونس.

الذكريات السعيدة 

توج النادى الأهلى يوم 10 نوفمبر بطلا لقارة أفريقيا 2013 بعد الفوز على أورلاندو بيراتس الجنوب أفريقى بهدفين دون رد سجلهما أبو تريكة وأحمد عبد الظاهر .

وفي 11 نوفمبر 2006 توج النادى الأهلى بطلا لقارة أفريقيا بعد الفوز على الصفاقسى التونسى فى عقر داره بالهدف القاتل للماجيكو أبو تريكة .

كما أن النادي الأهلى كان على موعد مع حمل اللقب في 12 نوفمبر 2005 بعد الفوز على النجم الساحلى التونسى بثلاثة أهداف دون رد سجلها أبو تريكة وأسامة حسنى ومحمد بركات .

ومن الكاميرون حمل النادي الأهلى لقب بطولة أفريقيا 2008، وتحديدًا في 16 نوفمبر، بعد التعادل مع القطن بهدفين لكل فريق وسجل للفريق الأحمر أحمد حسن وشادي محمد.

وفي 17 نوفمبر 2012 ،  توج النادى الأهلى بطلا لقارة أفريقيا  بعد الفوز على الترجى التونسى بهدفين مقابل هدف فى رادس، سجل للفريق الأحمر محمد ناجى جدو ووليد سليمان .

الذكريات الحزينة للأهلاوية

 

مع نوفمبر 6 نوفمبرشهد  الأهلي ذكريات حزينة أيضًا تمثلت في فشله  في تحقيق الفوز 3-0 على وفاق سطيف الجزائري وفاز 2-0 ليلجأ الفريقان لركلات الترجيح بعد تبادل الفوز 2-0، ويودع الأهلي المسابقة وذلك في ثمانيات القرن الماضي.

كما وقع الأهلى في 9 نوفمبر عام 2007 فريسة أمام ضيفه النجم الساحلي التونسي فى نهائي دوري أبطال أفريقيا بثلاثية مقابل هدف، حيث تقدم النجم بهدف عفوان الغربي، لكن عماد النحاس عدل النتيجة في الدقيقة الثالثة من عمر الشوط الثاني، قبل أن يتعرض النحاس للطرد ويسجل النجم ثنائية في الوقت بدل الضائع عن طريق أمين الشرميطي وموسى ناري.

 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق