بعد معركة استمرت 30 يوماً.. «التعليم» تعلن وفاة «شاومينج» رسميا

الثلاثاء، 21 يوليه 2020 06:08 م
بعد معركة استمرت 30 يوماً.. «التعليم» تعلن وفاة «شاومينج» رسميا
رضا عوض

معركة طويلة امتدت علي مدار شهر كامل خلال ماراثون امتحانات الثانوية العامة بين شاومينج الذي تخصص في تسريب الامتحانات، وبين فريق مكافحة الغش الإلكتروني التابع لوزارة التربية والتعليم، حيث استطاعت الوزارة خلالها توجيه عدة ضربات قاتلة منعته من تسريب الامتحانات بعد 6 محاولات باءت كلها بالفشل بل وبالقبض علي مروجيها، وهو ما جعل وزارة التعليم تعلن رسميا وفاة شاومينج بعد هزيمته عاميين متتالين .

 

أخر هذه المحاولات كانت أخر المحاولة الفاشلة التي قام بها شاومينج لتسريب اختبار الجبر والهندسة الفراغية لطلاب الشعبة العلمى، حيث تلقت غرفة العمليات المركزية بوزارة التربية والتعليم عدة ملاحظات، بعد أن رصد فريق مكافحة الغش الإلكترونى 4 حالات غش وحيازة محمول ونشر على الإنترنت باستخدام أجهزة الغش الإلكترونى المختلفة أجهزة محمول - سماعة أذن، فى إدارات بلقاس" بمحافظة الدقهلية، و"شرق شبرا الخيمة" بمحافظة القليوبية، و"البلينا " بمحافظة سوهاج، و"السلام" بمحافظة سوهاج، حيث تم تحديد الطلاب المسئولين عن ذلك واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال تلك الحالات.

 

كانت امتحانات الثانوية العامة قد انطلقت الأحد 21 يونيو الماضى، وطبقا للجدول أدى طلاب الثانوية العامة الأحد 21 يونيو امتحان اللغة العربية، و الخميس 25 يونيو اختبار اللغة الأجنبية الأولى والأحد 28 يونيو امتحان الديناميكا والخميس 3 يوليو اختبار مواد" الأحياء والاستاتيكا والفلسفة والمنطق والثلاثاء 7 يوليو امتحان مادتى الفيزياء والتاريخ و الأحد 12 يوليو اختبار الكيمياء والجغرافيا، والثلاثاء 14 يوليو امتحان اللغة الأجنبية الثانية و الأحد 19 يوليو امتحان مواد الجيولوجيا والتفاضل والتكامل وعلم النفس وفي اليوم الأخير أدي الطلاب اختبار الجبر والهندسة الفراغية لطلاب الشعبة العلمى

 

وأكدت غرفة العمليات أنه لم يحدث تسريب لأى امتحانات منذ انعقادها يوم الثلاثاء 21 يونيو 2020 وحتى آخر يوم امتحانات، وأنه فقط تم تداول لبعض أجزاء من أسئلة الامتحانات لأعوام سابقة، والتى تم ضبطها فورًا بما لا يؤثر على تكافؤ الفرص والعدالة بين الطلاب، حيث جاء هذا الفشل بعد الضربات الأمنية المتلاحقة وضبط العديد من صفحات الغش، أبرزها "شاومينج بيغشش ثانوية عامة"، و"بالغش اتجمعنا"، ولم يتوقف الأمر على ضبط الصفحات على الفيس بوك، وإنما تم ضبط القائمين على جروبات الواتس آب التي تسرب الامتحانات.

 

وأشار رئيس امتحانات الثانوية العامة، إلى أن الوزارة نجحت بالتنسيق مع عدة جهات فى الدولة، فى تأمين وحماية الطلاب منذ بدء الامتحانات وما حدث بمثابة إعجاز، قائلا: تأمين 650 ألف طالب من جائحة كورونا كان تحدى كبير ولكن بفضل تكاتف جميع الجهات عبرت الوزارة وحققت ما تريد بكل ثقة ونجاح.

 

ونجح فريق مكافحة الغش الإلكتروني التابع لوزارة التربية والتعليم في رصد (6) حالات غش وحيازة محمول ونشر علي الإنترنت باستخدام أجهزة الغش الإلكتروني المختلفة (أجهزة محمول - سماعة أذن)، حيث جري ضبط الحالات في إدارات ("براني" بمحافظة مطروح، "الجمالية" بمحافظة الدقهلية، "أبوتيج" بمحافظة أسيوط، "بلطيم" بمحافظة كفر الشيخ، "بلقاس" بمحافظة الدقهلية، و"شرق شبرا الخيمة" بمحافظة القليوبية، و"البلينا " بمحافظة سوهاج، و"السلام" بمحافظة سوهاج، وتم تحديد الطلاب المسئولين عن التسريب وقامت الوزارة باتخاذ الإجراءات ضدهم.

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا