أمن واستقرار الملاحة عبر «باب المندب».. دلالات القرار السعودي باستئناف نقل شحنات النفط

السبت، 04 أغسطس 2018 03:00 م
أمن واستقرار الملاحة عبر «باب المندب».. دلالات القرار السعودي باستئناف نقل شحنات النفط
شيريهان المنيري

إعلان سعودي رسمي يحمل كثير من الدلالات الاستراتيجية الهامة بالنسبة للمنطقة، ولاسيما حركة التجارة في العالم أجمع.

وصرح وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية، المهندس خالد الفالح بحسب وكالة الأنباء السعودية الرسمية، واس باستئناف عمليات النقل البحري عبر مضيق باب المندب والبحر الأحمر.

وتبعه اعلان شركة «أرامكو» السعودية استئناف نقل شحنات النفط الاخام عبر «باب المندب» وبشكل فوري.

قرار تعليق جميع شحنات النفط الخام التي تمر عبر مضيق باب المندب جاء في 26 من يوليو الماضي، إثر تعرض ناقلتين نفط تابعتان للشركة  الوطنية للنقل البحري في البحر الأحمر إلى هجوم إرهابي من قبل الحوثيين بعد عبورها من مضيق باب المندب. وقال المهندس خالد الفالح عند إتخاذ ذلك القرار أن عودة مرور الشحنان من المضيق ستعود عندما يتم التأكد من أن الملاحة خلاله ستكون آمنة.

ومن ثم يأتي القرار السعودي اليوم السبت بشأن عمليات النقل عبر مضيق باب المندب لتؤكد على استقرار الأوضاع الأمنية، والقضاء على ما كان يواجه سفن النقل من تحديات بسبب التوترات التي تشهدها المنطقة من قبل مليشيات الحوثي الإرهابية.

هذا وكان المتحدث بإسم قوات التحالف العربي الأربعاء أنه تم إتخاذ الاجراءات اللازمة بالتنسيق مع المجتمع الدولي للحفاظ على استقرار عمليات الملاحة البحرية والتجارة العالمية عبر مضيق باب المندب، وجنوب البحر الأحمر، بحسب «سكاي نيوز» عربية.

وأكد وزير الطاقة السعودي اليوم على أن قرار استئناف عمليات الشحن جاء بعد إتخاذ قيادة التحالف للإجراءات اللازمة لحماية السفن.

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا

أنا واخويا على ابن عمي

أنا واخويا على ابن عمي

الجمعة، 16 نوفمبر 2018 04:06 م