إشعياء وفلتاؤس في دائرة الاتهام.. حل لغز مقتل الأنبا أبيفانيوس (صور)

الجمعة، 10 أغسطس 2018 11:00 م
إشعياء وفلتاؤس في دائرة الاتهام.. حل لغز مقتل الأنبا أبيفانيوس (صور)
الأنبا أبيفانيوس
عنتر عبداللطيف

 

يقترب لعز مقتل الأنبا أبيفانيوس رئيس دير الأنبا مقار بوادى النطرون من الحل، حيث شهدت الساعات الأخيرة تطورات مثيرة فى القضية بعد أن قرر المحامى العام الأول لنيابات استئناف الإسكندرية، إحالة القضية لنيابة استئناف الإسكندرية.

 

وقال مصدر قضائى، إن فريق من النيابة العامة انتقل إلى مستشفى أمريكان أنجلو بحى الزمالك بمحافظة القاهرة، للاستماع لأقوال الراهب فلتاؤس المقارى، فى واقعة محاولته الانتحار بقطع شرايين يديه اليمنى و اليسرى وكذلك القفز من أعلى مبنى العيادات الطبية.

 

تحقيقات النيابة، وفق تصريحات المصدر، شملت 145راهبا وأسقفا بدير الأنبا أبو مقار بوادى النطرون كما تم التحفظ على الكاميرات بالدير وجارى فحصها بمعرفة لجنة فنية متخصصة لتفريغ محتوياتها ومعرفة أسباب تعطل بعض الكاميرات داخل الدير.

 

اشعيا المقارى وفلتاؤس
 

وكان راهبان قد حاولا الانتحار بعد اكتشاف الواقعة الأول هو فلتاؤس والثانى هو أشعياء المقارى ويبلغ من العمر 34 سنة، حيث قررات النيابة التحفظ عليه على ذمة التحقيقات بعد محاولتة الإنتحار.

 

 إشعياء المقارى كان قد حاول الانتحار عقب قرار قداسة البابا تواضروس بابا الإسكندرية وبطريرك الكنيسة القبطية الأرثوذكسية بتجريده من الرهبنة وعودته لأسمه العلمانى وائل سعد تاودرس.

 

محاولة انتحار الراهب إشعياء المقارى جاءت بتناوله مبيد حشرى فى محاولة منه للانتحار، وسابقة إقدامه على ذلك وفشله قبل عرضه على الطب الشرعى مستخدما سكين وأحداث أصابتة بجرح بالعنق من الخلف، لتقرر النيابة العامة، إحالتة للطب الشرعى لبيان مابه من إصابات حيث تبين وجود جروح قطعية وسحجات باليد اليسرى لبيان سببها.

 

تطورات القضية لم تقف عند هذا الحد فقد كشفت معاينة النيابة عن تعطل الكاميرات الخاصة بالدير بالكامل وتبين كسر هارد الديسك الخاص بالكاميرات. كما قررت النيابة حجز الراهب « ب. ا » مسئول الكاميرات بالدير، وحجز « م. ي. ش» مسئول العمال بالدير على ذمة تحريات المباحث.

 

اشعيا امقارى والبابا شنودة

 

وكان اللواء علاء عبد الفتاح مدير أمن البحيرة بلاغا من المسؤولين بدير الأنبا مقار بوادى النطرون بالعثور على جثة الإنبا ابيفانيوس رئيس الدير غارقا فى بركة من الدماء أمام القلاية الخاصة به داخل الدير صباح اليوم الأحد.

 

انتقلت على الفور ضباط المباحث بمركز شرطة وادي النطرون وفريق من النيابة العامة برئاسة المستشار محمود شتية رئيس نيابة وادى النطرون وتبين من معاينة الجثة وجود إصابة و تهشم  بمؤخرة الرأس ووجود شبهة جنائية وراء الحادث. وكشفت التحريات الأولية استخدام مرتكب الجريمة لأداة حادة  لقتل المجني عليه أثناء خروجه من القلاية وتم نقل الجثة مشرحة مستشفى وادى النطرون.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق