8759 جراحة بـ271 مليون جنيه.. هكذا خفضت «الصحة» أعداد المرضى بقوائم الانتظار

الإثنين، 20 أغسطس 2018 12:00 م
8759 جراحة بـ271 مليون جنيه.. هكذا خفضت «الصحة» أعداد المرضى بقوائم الانتظار
وزيرة الصحة وقوائم انتظار المرضى
محمد فرج أبو العلا

بعد تكليفات الرئيس عبد الفتاح السيسى، للدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة، بضرورة الانتهاء من قوائم انتظار الجراحات الحرجة والتدخلات الطبية الطارئة بجميع مستشفيات الجمهورية خلال 6 أشهر، اتخذت الوزارة عدة خطوات من خلال تحركات جادة وفى أكثر من اتجاه، وبالتعاون مع وزارة التعليم العالى من خلال المستشفيات الجامعية، للانتهاء من إجراء العمليات الحرجة والدقيقة والعاجلة وتلك التى تتطلب تدخلات جراحية متنوعة للعديد من المرضى خلال الفترة الماضية.

وأعلنت وزيرة الصحة والسكان مؤخرًا عن إجراء 8759 عملية جراحية بتكلفة إجمالية بلغت نحو 271 مليون جنيه، من أصل 21 ألفا و691 مريضا سجلوا بياناتهم على الموقع الإلكترونى والخط الساخن لقوائم الانتظار، منذ إطلاق مبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسي في 18 يوليو الماضى وحتى الآن.

 

اقرأ أيضا: الرئيس يتابع علاج المصريين.. هذا ما قدمته وزارة الصحة لإنهاء قوائم انتظار المرضى

 وزيرة الصحة والسكان، أكدت الأحد، أن عمليات قسطرة القلب سجلت أعلى المعدلات ضمن التسع تخصصات الحرجة، مشيرة إلى أنه تم إجراء نحو 3837 عملية قسطرة، و2335 عملية جراحية فى العيون والرمد، بالإضافة إلى 1350 عملية قلب مفتوح، مضيفة أنه تم إجراء عمليات تغيير مفاصل لـ399 مريضا بقوائم الانتظار، فيما بلغت عمليات زراعة القوقعة 103 عمليات.

 

وحول عدد المستشفيات التى تشارك فى مبادرة الرئيس السيسي لإنهاء قوائم انتظار مرضي الجراحات والتدخلات الحرجة بالمجان، أوضحت أن هناك 153 مستشفى من مستشفيات وزارة الصحة والمستشفيات الجامعية ومستشفيات القوات المسلحة والداخلية، ومستشفيات القطاع الخاص، ومؤسسة مجدى يعقوب، ومستشفى وداى النيل، إلى جانب القطاعات الأخرى المشاركة فى المبادرة.

وقالت إن الوزارة تعاونت مع عدداً من الجهات المعنية، لتوفير المستلزمات الطبية مركزيًا، في إطار حرص الدولة على سرعة التعامل مع قوائم الانتظار، وعلاج مرضاها بصورة عاجلة، موضحة أنه تم توفير كافة مستلزمات القلب المفتوح، والقساطر القلبية، وتغيير المفاصل، والقوقعة الإلكترونية.

 

اقرأ أيضًا: بعد 20 يوما من تكليفات الرئيس.. كشف حساب لوزيرة الصحة بملف قوائم انتظار المرضى

 

وأوضح الدكتور خالد مجاهد، المتحدث الرسمى باسم الوزارة أن جميع التدخلات الجراحية التى تنفذ ضمن المبادرة تكون بالمجان تماما، وأن المريض لا يتحمل أية تكاليف مالية، مشيرًا إلى أن الخدمة العلاجية تقدم للمريض على أعلى مستوى علاجى عاجل، وفقًا لتكليفات الرئيس عبد الفتاح السيسي فى هذا الشأن.

 

ونجحت الوزارة فى تكوين أول قاعدة بيانات لمرضى قوائم الانتظار اعتمادا على الرقم القومى الذى يتم تسجيله بجميع المستشفيات، وأوضح مجاهد أن المريض يسجل بياناته عبر الموقع الإلكترونى الخاص بقوائم الانتظار، أو من خلال الاتصال بالخط الساخن المعلن، ثم يتم الاتصال بالمريض لتوجيه إلى المستشفى لإجراء الفحوصات والتحاليل الطبية اللازمة لحالته بها، وذلك تمهيدا لإجراء الجراحة الخاصة به فى أقرب وقت ممكن.

 

وتابع أنه يتم الحصول على نسخة من النظام الإلكترونى لتسجيل حالات قوائم الانتظار للحالات التى تم عمل الإجراء المطلوب لها، ثم يتصل فريق تحسين جودة البيانات بالحالات، من أجل التأكد من إجراء العمليات الجراحية الخاصة بهم، وذلك فى إطار متابعة الحالات أولا بأول.

 

اقرأ أيضا: "مفيش نوم".. كيف استعدت وزارة الصحة لتأمين احتفالات المصريين بعيد الأضحى؟

 

وأضاف أن فريق الجودة بالمنظومة الجديدة يعمل على فحص الشكاوى، ومن ثم الرد عليها، إلى جانب إعداد تقرير أسبوعى عن تحليل تلك الشكاوى، كما يعد تقارير وإحصائيات يومية بعدد الحالات التى تم إجراء التدخل الجراحى الخاص بها، وبذلك يمكن حصر الحالات المتبقية بقوائم الانتظار، ومن ثم العمل على الانتهاء منها بأسرع وقت ممكن.

 

وأوضح أنه تم ربط وتنقية قاعدة بيانات مرضى قوائم الانتظار ببيانات الوفيات، وقاعدة بيانات العلاج على نفقة الدولة، وهيئة التأمين الصحى، ومنظومة الإحصائيات والمؤشرات الرسمية اعتماداً على الجهود الذاتية للوزارة دون أية تكاليف مالية إضافية، لتقليل النفقات، فضلا عن الخروج بمنظومة دقيقة تضمن تحقيق أهداف المبادرة الرئاسية وتحقق مبدأ الاستدامة فى التنفيذ.

 

اقرأ أيضًا: بالتعاون مع الأوقاف.. كيف تنفذ «الصحة» استراتيجية الحد من الزيادة السكانية؟

 

وأكد الدكتور أحمد الأنصارى، مدير مشروع الانتهاء من قوائم انتظار المرضى بالوزارة، أنه تم تدريب نحو 185 مدخل بيانات تابعين لجميع المستشفيات المشتركة فى المشروع، لإدخال بيانات المرضى بشكل صحيح ودقيق، مشيرًا إلى أن ذلك يسهل التعامل مع منظومة إدارة قوائم الانتظار، موضحًا سير معدلات العمل فى المبادرة بشكل جيد، ومؤكدًا على قدرة الدولة على الانتهاء من قوائم الانتظار خلال المهلة المحددة طبقا لتوجيهات الرئيس.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق