أكثر هجوم مأساوي في تاريخ الولايات المتحدة.. كيف أحيا الأمريكيون الذكرى 17 لهجمات 11 سبتمبر؟

الأربعاء، 12 سبتمبر 2018 04:00 ص
أكثر هجوم مأساوي في تاريخ الولايات المتحدة.. كيف أحيا الأمريكيون الذكرى 17 لهجمات 11 سبتمبر؟
ترامب

يحيى الشعب الأمريكى، اليوم الثلاثاء، الذكرى الـ17 لأكثر هجوم مأسوي فى تاريخ الولايات المتحدة، إنها ذكرى الهجمات التى استهدفت برجى التجارة العالمى يوم 11 سبتمبر من عام 2001، والتى أسفرت عن مقتل نحو 3 آلاف شخص خلال ساعات قليلة، تلك الهجمات التى شنها تنظيم القاعدة بقيادة زعيمه «أسامة بن لادن».

كانت أحداث 11 سبتمبر 2001  سببا فى إطلاق إدارة الرئيس الأمريكى الأسبق، جورج دبليو بوش، الحرب على الإرهاب فى أفغانستان، للقضاء على التنظيم الإرهابى الذى كان يتخذ من المناطق الجبلية هناك مقرا له، إلى جانب محاربة الإرهاب فى بلدان أخرى مثل اليمن وباكستان، ثم اجتياح العراق بذريعة محاربة الإرهاب أيضا.

 
وبحسب وكالة «الأسوشيتدبرس»، فإن الأمريكيون يحتفلون هذا العام بذكرى الهجمات، بإطلاق مشروعات تطوعية ونصب تذكارى جديد للضحايا، حيث إنه من المتوقع أن يتوجه الآلاف من أقارب الضحايا والناجين ورجال الإنقاذ وغيرهم، للاحتفال بالذكرى السنوية فى مركز التجارة العالمى، بينما يتوجه الرئيس ترامب، ونائب الرئيس «مايك بينس» إلى المكانين اللذين تحطمت فيهما الطائرات المختطفة فى 11 سبتمبر 2001.

 وتؤكد الوكالة أن ترامب وزوجته سيتوجها للاحتفال أيضا عند نصب تذكارى فى حقل بالقرب من شانكسفيل بولاية بنسلفانيا، حيث تم تدشين «برج أصوات»، حيث يستغل الرئيس الأمريكى الاحتفالات بذكرى هجمات 11 سبتمبر، لتكرار تحذير شديد اللهجة للمتطرفين مفاده أن «أمريكا لا يمكن ترهيبها».

 
 
جدير بالذكر أن هجمات 11 سبتمبر لا تزال تسيطر على تشكيل السياسات الأمريكية والخبرات اليومية بأماكن مختلفة من البلاد، بدءا من المطارات وصولا إلى المبانى العالية والشركات، وكان هجوم شاحنة فى نيويورك بالقرب من مركز التجارة العالمى، خلال عيد الهالوين العام الماضى، وقتل 8 أشخاص دهسا، تذكيرا قويا بتلك الهجمات الإرهابية.
 
تداعيات الهجوم
 

وتأتى الذكرى السنوية هذا العام متزامنة مع حملة الانتخابات النصفية، وسبق ذلك جهود كبيرة لفصل الذكرى السنوية عن السياسة، وعادة تطالب مجموعة "11/9"، المدنية المعنية بالخدمات التطوعية فى هذه الذكرى، المرشحين بالتوقف عن الحملات الانتخابية والتوقف عن السياسة خلال الاحتفالات، بينما يسمح للساسة بحضور الاحتفال، إلا أنه منذ عام 2011 تم منعهم من قراءة أسماء الضحايا أو الإدلاء بأى خطابات فى تلك الذكرى السنوية.

 
جورج بوش بعد معرفته باستهداف طائرة ثانية للبرجين
جورج بوش بعد معرفته باستهداف طائرة ثانية للبرجين

يذكر أنه في مثل هذا اليوم من عام 2001، وقعت هجمات 11 سبتمبر في الولايات المتحدة الأمريكية، والتي شارك في تنفيذها نحو 19 شخصا تمكنوا من خطف 4 طائرات مدنية بركابها، وضربوا بها 3 مواقع أمريكية حيوية، وأزهقوا آلاف الأرواح.

 

وخلال الأحداث، اندفعت الطائرة المختطفة الأولى واصطدمت بالبرج الشمالي لمركز التجارة العالمي في نيويورك، وبعد ذلك انطلقت أخرى تجاه البرج التوأم الجنوبي، وضربت الطائرة الثالثة مبنى البنتاجون في ولاية فيرجينيا، فيما تحطمت الطائرة الرابعة قبل أن تصل إلى هدفها المتمثل في ضرب البيت الأبيض.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق