صفعها على وجهها فطلبت الطلاق

صفعها على وجهها فطلبت الطلاق

وبعد الحكم دوي صوت حاجب محكمه القاهرة الكلية للأحوال الشخصية ليعلن انتهاء الجلسة، ومن بين الصفوف خرجت صاحبه القضية.. زوجة صغيرة لم تتعدي الخامسة والعشرين من عمرها، وملامحها تؤكد أنها من عائله ثريه أرستقراطية