ثورة على الكبار.. هل خطط أجيري للانقلاب على فتحي والسعيد وعبد الشافي؟

الأربعاء، 12 سبتمبر 2018 04:00 ص
ثورة على الكبار.. هل خطط أجيري للانقلاب على فتحي والسعيد وعبد الشافي؟
أجيرى وكبار لاعبي المنتخب
كتب محمد شعلان

بدأ الجهاز الفني لمنتخب الفراعنة بقيادة المكسيكي خافيير أجيري الاستعداد بإستراتيجية الشباب لتحقيق الأهداف قريبة المدى الممثلة في الوصول لكأس الأمم الأفريقية وتحقيق إنجاز جديد يدعم الجهاز، وتحقيق أهداف بعيدة المدى متمثلة في خطة الاستعداد لمونديال 2022.

 

أجيرى وإستراتيجية أعمار المنتخب

وبدا واضحاً من التشكيلة الأولى للمنتخب الوطني أمام مباراة النيجر في تصفيات كأس الأمم الأفريقية أن إستراتيجية المكسيكي خافيير أجيري تعتمد على النزول بأعمار لاعبي المنتخب مما يترتب عليه الإطاحة بالعناصر الخبرة من اللاعبين والذين كان على رأسهم الجوكر أحمد فتحي وعبد الله السعيد ومحمد عبد الشافي.

abd-allah-elsaeed-mohamed-elnenny-14-11-2016_3w2sst6s4unb16cvt1tgcqpdv

وأقر هاني رمزي، المدرب العام لمنتخب مصر، في مداخلة هاتفية بقناة أون سبورت، أن إستراتيجية جهاز المكسيكي أجيري تعتمد على النزول بمتوسط أعمار اللاعبين لـ25 سنة وبعد أن كان المتوسط في كأس العالم روسيا 2018 تخطى الـ30 عام للكثير من اللاعبين، مؤكدا أن مباراة النيجر شهدت بداية الدفع بعناصر ودماء جديدة للمنتخب وتوسيع قاعدة الاختيارات وشملت 7 أندية كما لم يحدث من قبل.

 

اقرأ أيضاً: السبع مكاسب لأجيري.. هل مباراة النيجر «وش السعد» على المكسيكي مع الفراعنة؟

وأوضح هاني رمزي، المدرب العام لمنتخب مصر، أن سياسة الدفع بالوجوه الجديدة مستمرة ومن أهداف الجهاز الفني على المدى القريب الوصول إلى بطولة افريقيا والمدى الطويل تكوين فريق شاب استعدادا لكأس العالم 2022 وألا يتجاوز متوسط الأعمار عن 26 سنة، مفيدا بـأن جهاز المنتخب يستعد من الان على إستراتيجية أعمار اللاعبين ومشكلة البدلاء للمراكز الأساسية.

 

موقف المنتخب من كبار اللاعبين

وعن مدى عودة العناصر الخبرة للمنتخب، أكد هاني رمزي، المدرب العام لمنتخب مصر، أن باب المنتخب مفتوح لجميع اللاعبين ولكن التغير لن يكون في مراكز كثيرة، قائلا "بكل أمانة عنصر السن مهم جدا بالنسبة لجهاز المنتخب في المرحلة الحالية طالما نبني فريق جديد، وليس معنى استبعاد أحمد فتحي هو التخلي عنه نهائيا ولكن قد يتم الاحتياج له ولغيره في مباريات أخرى".

hmd_fthy

وشدد هاني رمزي، المدرب العام لمنتخب مصر، على أن الأفضلية والأولوية ستكون للشباب الصغار الذين يحصلون على فرص بالمنتخب طالما يسيرون بشكل مميز ولكن لو في فترة من الفترات كمباراة تونس مثلا احتاجوا لعنصر الخبرة سيتم ضم اللاعبين الكبار.

اقرأ أيضاً: إذا تحدث الكبار فليصمت الصغار.. ماذا قال سالجادو عن أداء لاعبي منتخب مصر؟

Image

ويواجه بعض اللاعبين مصيرا مجهولا مع منتخب مصر الأول خلال الفترة المقبلة سواء بضمهم أو باستبعادهم وخروجهم من حسابات الجهاز الفنى للمنتخب بقيادة المكسيكي خافيير أجيرى الذى استعان بوجوه جديدة فى مباراة النيجر الأخيرة التى شهدت فوز الفراعنة بسداسية نظيفة فى اللقاء الذى أقيم مساء السبت باستاد برج العرب بالإسكندرية فى الجولة الثانية للتصفيات المؤهلة لكأس الأمم الأفريقية 2019 بالكاميرون.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق