زوجة مخدوعة

زوجة مخدوعة

زوجة رقيقة في الثلاثين من عمرها تحمل طفلة صغيرة قاربت علي الرابعة من عمرها تحتضنها أمها في خوف من فزع ابنتها، عندما سمعت حاجب الجلسة يعلن عن بدء المحكمة بدأت تجمع أوراقها وبجوارها محاميها، وبدأت تروي قصتها بدموع تتساقط.